السجن 6 سنوات لضابط شرطة في قضية “سيدة المقطم”

السجن 6 سنوات لضابط شرطة في قضية "سيدة المقطم"
محكمة جنايات القاهرة تقضي بمعاقبة ضابط شرطة سابق بالسجن ست سنوات في قضية "سيدة المقطم" - أرشيف

قضت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بعابدين، أمس السبت، بمعاقبة ضابط شرطة مفصول بالسجن ست سنوات، لإدانته بتلفيق قضية لربة منزل، والتزوير في محرر رسمي، وذلك في القضية المعروفة إعلاميا بـ”سيدة المقطم”.

محضر الضابط

البداية عندما حرر النقيب المتهم محمود سالم، محضرا ذكر فيه أنه أثناء مروره بدائرة قسم شرطة المقطم، لضبط كل ما يعكر صفو الأمن العام، تبلغ له من أحد المصادر السرية قيام كل من “إسماعيل سمير” وشقيقه “هشام” وإحدى السيدات بصحبتهما مكونين فيما بينهم تشكيلا عصابيا تخصص في الاتجار بالمواد المخدرة، خصوصا مسحوق الهيروين المخدر.

ووفقا للمحضر، أجرى الضابط التحريات السريعة، فتأكد له صحة معلومات المصدر، وأشار إلى أنه انتقل على الفور إلى المكان، وترجل من سيارة الشرطة لعدم لفت الأنظار، بينما استقل بعض أفراد الشرطة صحبته “تكاتك” للتخفي.

فقام على الفور بالاقتراب منهم، وبصحبته أفراد الشرطة، وبحسب محضر الضابط، أنه عندما فحص السيدة وسؤالها عن تحقيق شخصيتها، فتحت محفظة نقود حريمي بحوزتها، لإخراج رخصة القيادة باسم إيمان سمير إبراهيم الكردي، 29 سنة، مقيمة بمدينة نصر.

وأثناء ذلك حاولت التخلص من محتويات “البوك” الذي تبين أن بداخله عشر لفافات بلاستيك، تحوى مسحوق الهيروين، ومبلغ 710 جنيهات، وهاتف محمول، وبمواجهتهم اعترفوا بحيازتهم للمضبوطات، بقصد الاتجار بها.

وبعرضهم على النيابة العامة، أنكر المتهمون كل ما أسند إليهم من اتهامات، وقرروا أنهم جرى ضبطهم من منازلهم، وأن الضابط محمود سالم لفّق تلك القضية، لوجود علاقة غير مشروعة تربطه بالمتهمة الثانية إيمان.

بلاغ السيدة

وكانت النيابة تلقت بلاغا، من سيدة مقيمة في منطقة المقطم، رقمه 2904 جنح المقطم، لسنة 2017، قالت فيه: إن ضابط شرطة المقطم لفّق لها قضية اتجار في مخدر الهيروين، وتبين من خلال رصد المكالمات الصادرة والمستقبلة، أنها بالفعل كانت داخل قسم شرطة المقطم قبل موعد تحرير المحضر.

حبس وإدانة الضابط

وكانت النيابة العامة أمرت بحبس المتهم “محمود. أ. م” معاون مباحث قسم شرطة المقطم سابقا، على ذمة التحقيقات، بتهمة تلفيق محضر اتجار في الهيروين لربة منزل، بعد أن أدانته تحريات مباحث الأمن العام بالتزوير في محررات رسمية، وتلفيق محضر اتجار بالهيروين ضد ربة منزل في المقطم.

وواجهت النيابة الضابط المتهم الذي نُقل لإدارة الطرق والمنافذ قبل فصله، خلال التحقيقات، بمحادثات صوتية جمعته بصاحبة البلاغ، تضمنت تلك التسجيلات المقدمة من الأخيرة على النيابة العامة مساومات من الضابط للمتهمة نظير إبعادها عن قضية الاتجار في الهيروين، لكنها تمكنت من تسجيل محادثات هاتفية، وبعدها حررت بلاغا ضده، واتهمت معاون المباحث بتلفيق محضر الاتجار في الهيروين.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.