وزير الإسكان: متر مياه الشرب يتكلف 10 آلاف جنيه

مياه الشرب
وزير الإسكان يعلن أن متر مياه الشرب يتكلّف 10 آلاف جنيه - أرشيف

أعلنت وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، اليوم الأحد، أن تقديم متر مكعب من مياه الشرب يكلّف الدولة من 8 إلى 10 آلاف جنيه.

وقال الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، في بيان صادر عن الوزارة: إن “عدد القرى الريفية التي جرى توصيل مياه الشرب إليها ارتفع إلى 97% خلال 2018”.

وأضاف الجزار: أن “عدد القرى التي جرى توصيل الصرف الصحي إليها ارتفع إلى 34%، بعد أن كان 12% فقط، وفي الحضر زادت النسبة إلى 94% في وقت كان توصيل الصرف بالحضر 79% خلال 2014”.

محطات معالجة المياه

وفي سياق متصل، أعلن وزير الإسكان أنه جارٍ تنفيذ 52 محطة للمعالجة الثنائية والثلاثية لمياه الصرف الصحي، بمحافظات الصعيد.

وأضاف الوزير: أن “المحطات بطاقة 1.145 مليون متر مكعب/ يوم، وتبلغ تكلفتها 8.1 مليارات جنيه، لخدمة نحو 8 ملايين مواطن”.

وأشار الجزار إلى أنه من المقرر الانتهاء من تنفيذ 34 محطة منها في العام المالي (2018-2019) والانتهاء من تنفيذ 18 محطة في العام المالي (2019-2020).

وصلنا بالسلامة

وفي 26 من فبراير الماضي، أعلنت وزارة الزراعة دخول مصر منطقة الفقر المائي بانخفاض نصيب الفرد لأقل من 600 متر مكعب من المياه، متوقعة انخفاضه إلى 400 متر مكعب بحلول 2050.

وقال عز الدين أبو ستيت، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، خلال كلمته في المؤتمر الدولي الثالث لتحلية المياه، الذي نظمه مركز بحوث الصحراء: إن “نصيب الفرد من المياه انخفض إلى أقل من 600 متر مكعب من المياه، وهو ما يعني أننا وصلنا بسلامة الله إلى منطقة الفقر المائي”.

مياه ملوثة

وتعاني العديد من المحافظات من تلوث مياه الشرب، وانقطاعها لفترات متكررة، ما يؤدي إلى مشكلات للمحلات التجارية والمواطنين.

وفي محافظة الإسكندرية خرج تقرير لمديرية الشئون الصحية، في يناير الماضي، يوضح التلوث الشديد الذي لحق مياه المحافظة، بعد تحليل العديد من العينات من مختلف المناطق، وخلص التقرير إلى:

  • زيادة نسبة الأمونيا بها.
  • ارتفاع نسبة العكارة إلى حدّ يجعل المياه غير مطابقة للمعايير.
  • تلك النسب قد تسبب الفشل الكلوي وأمراض أخرى.

وتمر القاهرة الجديدة كذلك بالعديد من أزمان مياه الشرب، إذ كان من المفترض أن تنتهي الشركة القابضة لمياه الشرب من تنفيذ محطة مياه القاهرة الجديدة في 2010، إلا أنها واجهت مشكلات فنية، تسببت في وصول ملف تنفيذها للنائب العام.

وبعد افتتاح المحطة، أعلنت الوزارة قبل ما يقارب عام ونصف، تغيير بعض الخطوط الخاصة بنقل المياه من المحطة، بإشراف المركز القومي لبحوث الإسكان والبناء، ولم يُجرَ تفعيل وتشغيل هذه الخطوط حتى اليوم.

وبلغت التكلفة الإجمالية لمحطة مياه القاهرة الجديدة نحو ثلاثة مليارات جنيه في 2013، وبعد خمس سنين مع استمرار التغيير والتبديل في الخطوط، تشير التوقعات إلى مضاعفة التكلفة، بالتزامن مع ارتفاع التكلفة لكافة مشروعات الوزارة خلال العام الماضي، بسبب قرار تعويم الجنيه عام 2016.

عبد الله محمد

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.