بعد إشادة صندوق النقد.. معيط يتوقع تحسن مستوى المعيشة

بعد إشادة صندوق النقد.. معيط يتوقع تحسن مستوى المعيشة
مديرة صندوق النقد الدولي تشيد بالصبر والتحمل الذي أظهره الشعب المصري - أرشيف

قال محمد معيط، وزير المالية: إن إشادة صندوق النقد الدولي بالاقتصاد المصري، تعني قدرته على تحسين مستوى معيشة المواطنين.

وأضاف “معيط” خلال مداخلة هاتفية، مع قناة “ONE” أنّ إشادة صندوق النقد، تعني خلق مزيد من فرص العمل، وإنتاج منتجات جديدة، وارتفاع قيمة الجنيه أمام الدولار، وزيادة قدرة الناس على الشراء، ومساعدة الدولة في توفير الخدمات الأساسية من كهرباء وخلافه.

وتابع: “أن زيادة الاستثمارات تعني رفع مستوى المعيشة للمواطن، وزيادة قدرة الدولة على تقديم الخدمات، سواء في الصحة أو تطوير التعليم أو شراء 700 ألف تابلت جديد للطلاب، وبناء المزيد من المساكن الآدمية للمواطن”.

وأشار معيط إلى أنّ: “مستوى المعيشة بتاع المواطن هيتحسن سِنة سِنة”، حسب تعبيره.

إشادة صندوق النقد

وكشفت كريستين لاجارد، مدير عام صندوق النقد الدولي، يوم الجمعة الماضية، عن انتهاء فريق خبراء الصندوق من وضع التفاصيل اللازمة بشأن المراجعة الرابعة لأداء الاقتصاد المصري، مشيدة بالصبر والتحمل الذي أظهره الشعب المصري، بدءا من عملية الإصلاح الاقتصادي عام 2016 وحتى الآن.

وشددت لاجارد في بيان لها، على ضرورة البناء على التقدم الذي تحقق في مصر حتى الوقت الراهن، والمُضي قدما في الإصلاحات الهيكلية التي تسهل تحقيق النمو، وخلق فرص العمل بقيادة القطاع الخاص، إلى جانب الإجراءات التي تعزز الشفافية والمساءلة.

وأضافت: “أن التضخم بمصر في طريقه لبلوغ الهدف الذي حدده البنك المركزي مع نهاية 2019، كما انخفضت البطالة إلى مستوى 10% تقريبا، وهو أدنى معدل بلغته منذ عام 2011، فضلا عن التوسع في إجراءات الحماية الاجتماعية”.

خطط حكومية

وكانت الحكومة قد وضعت العام الماضي، خططا متفائلة للاقتصاد المصري حتى نهاية عام 2022، تطمح من خلالها أن تصل معدلات النمو إلى 8%، بجانب العمل على زيادة متوسط الدخل للأسر المصرية، وتحسين مستويات المعيشة.

وعلى الرغم من الخطة الطموحة لرفع مستوى المعيشة للمواطنين، إلا أن الحكومة اتخذت العديد من الخطوات التي ساهمت في إيجاد صعوبات إضافية على كاهل المواطنين، ومن بينها:

  • ارتفاع أسعار الوقود، والكهرباء، ومياه الشرب، وخدمات المحمول.
  • رفع سعر تذكرة المترو.
  • زيادة الرسوم على ترخيص السيارات، وترخيص السلاح.
  • زيادة رسوم استخراج بعض الأوراق والمستندات الحكومية، مثل: جوازات السفر.

وهو ما أثر بشكل مباشر على ارتفاع أسعار السلع والخضراوات، والدواء وغيرها من الأشياء، التي أثرت على حياة المواطنين بشكل أساسي

رقية كمال

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.