بيان حكومي: ارتفاع إيرادات قناة السويس 7.75% خلال أكتوبر

بيان حكومي: ارتفاع إيرادات قناة السويس 7.75% خلال أكتوبر
ارتفاع إيرادات قناة السويس 7.75% خلال أكتوبر - أرشيف

أشار بيان حكومي، اليوم الجمعة، إلى أن إيرادات قناة السويس ارتفعت إلى 506.1 ملايين دولار في أكتوبر، مقارنة مع 469.7 مليونا في سبتمبر السابق، بزيادة نسبتها 7.75% على أساس شهري.

كان مهاب مميش، رئيس الهيئة، أعلن في وقت سابق عن تحقيق القناة عائدات خلال العام المالي (2017-2018) بنحو 5.6 مليارات دولار بزيادة 600 مليون دولار عن العام المالي السابق بنسبة 11%.

يأتي هذا الإعلان في ظلّ توارد تقارير إخبارية عن أزمة مالية، تتعرض لها قناة السويس، أثرت على عائداتها.

أزمة مالية

وطلبت هيئة قناة السويس في السابع والعشرين من أكتوبر الماضي، من البنوك المقرضة لها، تأجيل سداد الأقساط المستحقة عليها، والمقدرة بثلاثمائة مليون دولار في النصف الثاني من العام.

وتكشف التقارير الرسمية استدانة هيئة القناة بمبالغ تصل إلى ملياري دولار كقروض مباشرة، بالإضافة لتباين مؤشرات عائداتها خلال السنوات الأربع الماضية، على غير المتوقع عقب توسعتها فيما يعرف بقناة السويس الجديدة.

وتقدر الأقساط المستحقة على الهيئة، بنحو 300 مليون دولار في العام شاملة الفوائد، تسدد على قسطين.

وسددت الهيئة بالفعل القسط المستحق عليها العام الماضي، وطلبت من البنوك تأجيل أقساط أخرى، وهو ما وافقت عليه البنوك.

ونشر عدد من المواقع الإخبارية عن لجوء قناة السويس لاقتراض خمسة ملايين دولار، لسداد قيمة شهادات القناة البالغة 64 مليار جنيه، وهو ما نفته وزارة المالية، مؤكدة أنها ستقوم بسداد أصول تلك الشهادات في سبتمبر 2019.

تباين مؤشرات

ومع بداية مشروع قناة السويس الجديدة، الذي يهدف لتوسعة القناة، أعلن مسئولون في هيئة قناة السويس أنه من المتوقع أن يصل عدد السفن التي ستمر بالقناة بعد نجاح المشروع إلى 97 سفينة يوميا في المتوسط.

وأشار المسئولون إلى أن دخل القناة في عام 2014 لم يتخطَ الـ5.4 مليارات دولار، ومن المتوقع أن يزيد خلال الأعوام القادمة إلى 13.2 مليار دولار، بزيادة قدرها 259%.

وخلال أربعة أعوام من بداية المشروع سجّلت مؤشرات العائدات تباينا وتذبذبا ما بين الارتفاع والانخفاض، فقد استطاعت قناة السويس تحقيق عائدات، أغلبها سجّل تراجعا، باستثناء عام 2017.

تراجع عائدات

فيما كشفت تقارير صادرة عن وزارة المالية بداية أكتوبر الماضي، انخفاض عائدات قناة السويس خلال أول 11 شهر من العام المالي الماضي (2017-2018) بنسبة 26.9%.

وقال تقرير المالية: “إن قناة السويس حققت نحو 19.2 مليار جنيه منذ بداية يوليو 2017 حتى نهاية مايو الماضي، مقابل 26.3 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام المالي السابق له”.

وأرجع تقرير المالية تراجع عوائد قناة السويس، لتباطؤ نمو التجارة العالمية، وانخفاض أسعار البترول.

وتستهدف الحكومة المصرية تحقيق 32.96 مليار جنيه إيرادات من قناة السويس بنهاية العام المالي (2017-2018).

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.