فيديو يكشف تعذيب أطفال بحضانة في الإسكندرية.. والتضامن تحقق

حضانات الإسكندرية
فيديو متداول عبر الفيس بوك لاعتداء مدرسة حضانة على طفلة بالضرب في الإسكندرية-أرشيف

تقوم الآلاف من الأمهات في مصر بإرسال أبنائهن للحضانات في مختلف أنحاء الجمهورية، خاصة الموظفات، مطمئنات إلى وجود أطفالهن في بيئة آمنة، إلا أن مقطع فيديو متداول لإحدى حضانات الإسكندرية أثار مخاوف كبيرة.

إذ أظهر الفيديو المتداول عبر الفيس بوك اعتداء مدرسة حضانة على طفلة بالضرب في الإسكندرية، وسوء التعامل مع الأطفال من قِبل المدرسة وزميلاتها بأسلوب قاس الغضب على موقع التواصل الاجتماعي، ويظهر الفيديو الذي نشرته إحدى المعلمات تباهي المدرسات بالموضوع، وكتاباتهم تعليقات ساخرة عليه، عقب نشره في خاصية ”الاستوري في الواتس آب“.

وأظهر الفيديو اعتداء إحدى المدرسات على طفلة، وشد شعر أخرى، وغيرها من صور التعامل المؤذي للأطفال، وكتبت زميلتها على الفيديو: ”بيعذبوا ويحبسوا الأطفال كمان” مرفقة تعليقاتها بعلامات ضحك.

وأضافت تعليقا على مقطع آخر يظهر ضرب الأطفال: ”دي نتيجة اللي يشغل نور وهدير معاه في الحضانة بتاعته، تعذيب الأطفال” مرفقة أيضا التعليق بعلامات ضحك.

التضامن تحقق

وعلى الرغم من قيام المدرسات بإغلاق صفحتهم على مواقع التواصل الاجتماعي بالفيس بوك، نتيجة الهجوم عقب نشر الفيديو، إلا أن الفيديو نُشر مرة أخرى على عدة صفحات، فيما أشار عدد من متابعي القضية إلى أن الحضانة التي جرى فيها الاعتداء على الأطفال قامت بإغلاق صفحتها أيضا عقب تعرضها لهجوم من قبل مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي.

ونشر المقطع على حساب إحدى مدرسات الحضانة لأول مرة، الذي حمل اسم “menna mounir clg” كما قامت بنشره كاستوري للواتس آب الخاص بها.

فيما قال مصدر بالتضامن الاجتماعي بالإسكندرية: “إن الوزارة تقوم بالتحقيق في صحة المقطع المصور” مضيفا: “أنه حال التأكد من صحته سيجرى تشكيل لجنة للتحقيق من الشئون القانونية”.

فيما نشر أحد الحسابات على الفيس بوك خبرا أن أسرة الطفلة في الفيديو المنتشر بصدد القيام بتحرير محضر ضد الحضانة، إلا أن المعلومة ليست مؤكدة حتى الآن.

عمالة المرأة 

وتضم الحضانات في مصر نسبة كبيرة من الأطفال اللواتي تعمل أمهاتهن في وظائف متنوعة، إذ كشف تقرير للجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء صادر عام 2015 أن مساهمة المرأة في سوق العمل بلغت 22.9% من إجمالي قوة العمل من سن 15 – 64 سنة، وبلغت نسبة النساء اللائي يعملن عملا دائما 84.7% في مقابل 60.7% للذكور، كما أن حوالي 30% من الأسر المصرية تقوم المرأة بإعالتها.

Posted by Dua'a Atef El-Behiery on Thursday, 15 November 2018

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.