القدس حاضرة في مهرجان الإسكندرية السينمائي

مهرجان الاسكندرية السينمائي
اختتام مهرجان الاسكندرية السينمائي الدولي لدول البحر المتوسط

اختتم مهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي لدول البحر المتوسط، أمس الاثنين، بمكتبة الإسكندرية، أعمال دورته الرابعة والثلاثين، بحضور عدد من الفنانين، عرض خلاله أفلاما من 37 دولة، وكان قد بدأ مطلع الأسبوع الماضي.

وخلال الحفل الختامي، وزع المهرجان الجوائز الخاصة بلجانه المختلفة، وأبرزها فوز الفنان السوري دريد لحام، بجائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم “دمشق حلب”، فيما فاز الفيلم نفسه بجائزة أفضل فيلم.

حمل المهرجان شعار “القدس عربية”، وخصص يومين من أعماله للحديث عن المدينة المحتلة، كما احتفل بمئوية الرئيس الراحل جمال عبدالناصر، فيما حملت الدورة اسم الفنانة نادية لطفي.

نتائج المهرجان

وأعلنت لجنة التحكيم عن نتائج مهرجان الإسكندرية، إذ منحت لجنة تحكيم مسابقة “نور الشريف”، شهادة تقدير للطفلة غالية الجراح، لأدائها في الفيلم الأردني “نافذة سلام”، كما حصل الفيلم الإماراتي “عاشق عموري”، على شهادة تقدير من نفس اللجنة، وذهبت جائزة التمثيل الكبرى إلى الفنان السوري دريد لحام، عن دوره في فيلم “دمشق حلب”، فيما نال فيلم “دمشق حلب” جائزة أفضل فيلم.

كما حصل الفنان الكرواتي، جانكو بوبوفيتش فولاريتش، على جائزة الفنان عمر الشريف لأفضل ممثل، عن دوره في فيلم “بلا هزل”، وحصلت الفنانة الإسبانية، إنجريد جارسيا جونسون، على جائزة فاتن حمامة لأفضل ممثلة، عن دورها في فيلم “أنا بالنهار”، وذهبت جائزة كمال الملاخ لأفضل عمل أول أو ثان، للمخرج جنتيان كوتشي، عن الفيلم الألباني “يوم راحة”، وحصد الفيلم المغربي “كيليكيس.. دوار البوم”، جائزة القدس لأفضل إنجاز فني.

الأفلام الروائية

كما أعلنت لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الروائية الطويلة عن جوائزها، ففاز الفيلم الإسباني “أنا بالنهار”، بجائزة أفضل فيلم، للمخرج أندريا جواريتا، وحصد الفيلم السلوفاني الكرواتي “عامل المنجم”، للمخرج حنا سلاك، عدة جوائز، هي جائزة لجنة التحكيم الخاصة، وحصل حنا سلاك على جائزة يوسف شاهين لأفضل مخرج عن نفس الفيلم، وذهبت جائزة نجيب محفوظ لأفضل سيناريو للفيلم الألباني “يوم راحة”، للمخرج جنتيان كوتشي.

ومنحت لجنة تحكيم مسابقة طلبة الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، جائزتها لأربعة أفلام، من بين 15 فيلما روائيا قصيرا وتسجيليا شاهدتها اللجنة، وهي أفلام “اللقاء” للمخرج حاتم الشافعي، “فقدان مؤقت” أخرجه نادين طارق وهاجر علام، “زمن الوجاهة” وأخرجته ملك إبراهيم، “قصة صدفة” أخرجه باسم مصيلحي وعمر خالد.

فيما ذهبت جائزة أفضل ممثلة مناصفة للمثلتين سوزان نجم الدين، عن دورها في الفيلم السوري “روز”، والممثلة المغربية سعيدة باعدي عن دورها في الفيلمين المغربيين “ولولة الروح” و”صمت الفراشات”، كما حصل مخرج “صمت الفراشات ” حميد باسكيت، على جائزة أحمد الحضري.

وحصد الفيلم اللبناني “شهيد”، جائزة محمود عبدالعزيز لأفضل إنجاز فني، وحصلت الممثلة اللبنانية كارول عبود، على جائزة أفضل ممثلة دور ثان عن الفيلم اللبناني “شهيد”، ونال النجم السوري غسان مسعود، جائزة أفضل ممثل دور ثاني، عن دوره في فيلم “كتابة على الثلج”.

وذهبت جائزة أفضل ممثل، للتونسي عبدالمنعم شويات، عن دوره في الفيلم التونسي “مصطفى زد”، وحصد الكاتب المغربي عثمان أشقرة، جائزة محفوظ عبدالرحمن لأفضل سيناريو، أما جائزة أفضل مخرج فحصل عليها الفلسطيني رشيد مشهراوي عن فيلمه “كتابة على الثلج”، وجائزة لجنة التحكيم الخاصة لفيلم “مصطفى زد” من تونس.

فاعليات المهرجان

وشهد المهرجان على مدار الأسبوع الماضي عرض 80 فيلما، يمثلون 37 دولة ، أبرزها ثلاثة أفلام روائية طويلة، عائدة لفنانين سوريين، منها الفيلم الحاصل على جائزة المهرجان، وهو فيلم الافتتاح “دمشق حلب”، بطولة دريد لحام، وصباح الجزائري، وسلمى المصري، وعبدالمنعم عمايري، وكندة حنا وآخرون، للمخرج باسل الخطيب، بالإضافة إلى فيلم “روز”، ويقوم ببطولته من نجوم سوريا، سوزان نجم الدين، وباسم ياخور، ومنى واصف، ومحمد حداقي، للمخرجة رشا شربتجي.

وعرض خلال المهرجان عشرة أفلام كعرض عالمي أول، في مقدمتهم فيلم “دمشق حلب”، فيما وصل عدد الضيوف العرب والأجانب الذين تواجدوا في المهرجان إلى 170 ضيفا، بينهم 27 فنانا وسينمائيا سوريا من فنانين الصف الأول، واثنين من صناع فيلم الافتتاح.

اللجان والحضور

وترأس لجان التحكيم بالمسابقات الرسمية، خلال مهرجان الإسكندرية رموز السينما المصرية، إذ ترأست الدكتورة عزة أحمد هيكل، لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الوثائقية والروائية القصيرة، وترأس المخرج علي بدرخان، لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الطويلة.

وشارك في المهرجان الدكتور خالد عبدالجليل، مستشار وزير الثقافة لشؤون السينما، والمنتج حسين القلا، والناقدة ماجدة موريس، والنجم الإيطالي فرانكو نيرو.

كما حضر أيضا عدد كبير من الفنانين، أبرزهم فاروق الفيشاوي، ولبلبة، وإلهام شاهين، والموسيقار عمر خيرت، ووفاء عامر، وزوجها المنتج محمد فوزي، وسامح الصريطي، والمخرج السينمائي خالد يوسف، ومحمود قابيل، والمنتج محمد العدل، ودنيا عبدالعزيز، وسوزان نجم الدين، ودومينيك حوراني، والإعلامي عمرو الليثي، ومنال سلامة، وزوجها المخرج عادل أديب، ومحسن منصور، وأحمد عبدالعزيز، وزوجته الكاتبة الصحفية دينا شرف الدين.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.