الأهرامات كنز.. ميلانيا ترامب تشيد بزيارتها لمصر

ميلانيا ترامب في مصر
زيارة ميلانيا ترامب للأهرامات

وجهت ميلانيا ترامب قرينة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الشكر للرئيس عبدالفتاح السيسي، والسيدة قرينته انتصار السيسي، على استضافتها أمس السبت في القاهرة.‏

ونشرت السفارة الأمريكية بالقاهرة، اليوم الأحد، رسالة شكر من ميلانيا، عبر الحساب الرسمي للسفارة بموقع “تويتر”: “أود أن أشكر الرئيس عبدالفتاح السيسي، والسيدة الأولى انتصار عامر على استضافتي في مصر”.

وأضافت: “لقد كانت فرصة جميلة لرؤية الأهرامات بنفسي، التي هي حقا كنز تاريخي”.

وكانت السيدة انتصار السيسي، قرينة السيسي، قد ودعت مساء أمس، ميلانيا في ختام زيارتها إلى مصر، بمطار القاهرة.

وقامت ميلانيا قبل مغادرتها بزيارة منطقة الأهرامات، إذ كان في استقبالها خالد العناني، وزير الآثار، ورانيا المشاط، وزيرة السياحة، والتقطت صورا تذكارية بجوار الأهرامات.

ووصلت ميلانيا ترامب القاهرة، صباح السبت، خلال جولتها الإفريقية، التي شملت كلا من غانا، وكينيا، وملاوي.

ووجهت السفارة الأمريكية في القاهرة الشكر لمصر على حسن استضافة سيدة أمريكا الأولى، قائلة عبر حسابها الرسمي على تويتر: “شكرا لمصر على الاستضافة الرائعة لزيارة السيدة ميلانيا ترامب”.

وتأتي زيارة قرينة الرئيس الأمريكي في أول جولة خارجية لها منفردة دون ترامب، وذلك في إطار إطلاق حملتها العالمية “كن الأفضل”.

وكانت قد بدأت رحلتها من غانا، وتفقدت أطفالا حديثي الولادة، وقابلت أمهاتهم، ثم توجهت إلى مالاوي، وزارت عددا من المدارس الابتدائية.

وفي كينيا زارت السيدة الأولى الحديقة الوطنية، لتسليط الضوء على جهود الحفاظ على الحيوانات، واتبعت ذلك برحلة سفاري سريعة.

وقامت ميلانيا بزيارة أطفال في دار للأيتام، وشاهدت عرضا لأطفال على مسرح نيروبي الوطني.

ليست أمريكية

ولدت ميلانيا في سلوفينيا، عام 1970، التي كانت جزءا من يوغوسلافيا حينها، وأقامت في الولايات المتحدة الأمريكية عام 2001، ثم حصلت على الجنسية الأمريكية عام 2006.

وتعد ميلانيا هي الزوجة الثالثة لترامب، ولها منه ابن واحد، وهو بارون ترامب، وتعتبر بتولي زوجها الرئاسة، ثاني سيدة أولى من أصل أجنبي بعد السيدة الأولى السابقة لويزا آدامز، زوجة جون كوينسي آدامز، الرئيس الأمريكي الأسبق (1825-1829).

عبد الرحيم التهامي

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.