هل تمد ٣٠ مليار جنيه العمر الافتراضي لشبكة الطرق؟

شبكة الطرق

بكلمات بسيطة لخّص أحد شباب محافظة قنا مشكلة كارثية تعاني منها مصر، حيث قال موجّها حديثه للرئيس عبدالفتاح السيسي، معلّقا على شبكة الطرق الداخلية بالمحافظات: “الطرق متهالكة” ليرد السيسي: “دا معناه إنها عدمانة، نحتاج لرفع كفاءة الطرق القديمة”.

جاء ذلك أثناء افتتاح السيسي عددا من مشروعات الطرق والكباري عبر الفيديو كونفرانس، أبرزها الطريق الدائري الإقليمي والأوسطي من بلبيس حتى تقاطعه مع طريق القاهرة السويس، ومشروع محور التعمير بالإسكندرية، وكوبري بلطيم، ومشروع كوبري سيدي كرير، والطريق الأوسطي بشرم الشيخ، وكوبري الفردان الشمالي.

ومن وقال هشام عرفات، وزير النقل: “إن وزارة النقل وحدها أنفقت 32 مليار جنيه في منظومة الطرق والكباري منذ 2014، تتلخّص في إنشاء 900 كيلو طرق”.

نعرض بعضا منها فيما يلي:

  •  إنشاء 135 كوبري سيارات، ومشاة، ونفق.
  • تطوير الطريق الدائري، وزيادة عرضه إلى أربع حارات في الاتجاهين.
  • تطوير وتوسعة طريق القاهرة الإسماعيلية الصحراوي.
  • تنفيذ محاور 30 يونيو، ربط الفرافرة بأسيوط ، ربط بني مزار بالباويطي.
  • إنشاء وتطوير بوابات لتحصيل الرسوم.

وعلى الرغم من افتتاح مجموعة من الطرق والكباري على مدار العامين السابقين، إلا أن مصر ما زالت تعاني من شبكة طرق متهالكة تفتقر للصيانة منذ سنوات، بعضها انتهى عمره الافتراضي بحسب الخبراء.

أعلى نسبة حوادث

 أظهر آخر تقارير منظمة الصحة العالمية أن مصر ما زالت تتصدّر الترتيب العالمي في حوادث الطرق بأكثر من 25 ألف ضحية سنويّا، بين قتيل ومصاب، إضافة إلى تلف أكثر من 19 ألف سيارة وعربة، حيث يقدر خبراء قيمة الخسائر بـ30 مليار جنيه سنويّا.

ووفقا للتقرير جاءت مصر في المركز الأول، بمعدل 25 ألفا و500 قتيل ومصاب، وأكثر من 30 مليار جنيه خسائر سنويا. كما كشف الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء عن ارتفاع عدد حوادث السيارات إلى 14 ألفا و710 حادثة.

120 نقطة سوداء

وأظهرت دراسات فنية عالمية لهيئة التعاون الدولي اليابانية “جايكا” أن مصر تضم 120 نقطة سوداء لحوادث الطرق على شبكة الطرق السريعة، أبرزها: طريق بني سويف – المنيا، وطريق العباسة – شرقية، والكيلو 52 على طريق الإسكندرية القاهرة الصحراوي، وطريق الإسماعيلية – السويس، والإسماعيلية – بورسعيد، وبني سويف – العياط، ووصلة أبو سلطان.

700 كوبري سينهار

وبحسب بيانات حديثة لوزارة النقل أن 40% من الكباري والطرق القديمة انتهى عمرها الافتراضي، وباتت تشكل خطرا على المواطنين، بسبب أنها بلا صيانة.

انهيار طرق حديثة

ليس هذا كل شيء، فقد انهارت بعض الطرق بكوارث وحوادث مروّعة على مدار العامين السابقين، بسبب انهيار كباري حديثة البناء، بعضها تحطّم قبل افتتاحه، الأمر الذي أرجعه خبراء هندسيون إلى مخالفات كبيرة في الخامات المستخدمة، إضافة إلى أخطاء هندسية جسيمة في البناء والتصميم.

وأشهر هذه الكباري: كوبري المحلة – كفر الشيخ، كوبري جامعة سوهاج، الذي انهار قبل تشغيله، كوبري كمين الروس – بني سويف، الذي انهار أثناء الإنشاء، كوبري المنيل على طريق المنصورة – جمصة، كوبري المشاة أمام سوق العبور.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.