#كورونا_مين_إحنا_مصريين.. سخرية وتشكيك في التعامل مع الخطر

#كورونا_مين_إحنا_مصريين.. سخرية وتشكيك في التعامل مع الخطر
مغردون شككوا في قدرة المسئولين عن الصحة في مصر على اكتشاف الفيروس أو التعامل معه- أرشيف

كعادة الشعب المصري في سخريته وإطلاقه النكات في أحلك الظروف والمواقف، جاء هاشتاج #كورونا_مين_إحنا_مصريين، ليظهر كما هائلا من التغريدات الضاحكة والقفشات من رواد “تويتر” ومنصات التواصل الاجتماعي في مصر، وسط حالة الفزع والهلع التي تنتاب العالم نتيجة انتشار فيروس كورونا.

وعبر المغردون من خلال الهاشتاج عن استغرابهم من الخوف الزائد الذي تتناقله وسائل الإعلام، بالإضافة للسخرية من إنكار المسئولين في مصر وجود الفيروس، رغم إعلان أكثر من دولة وصول مواطنين مصابين بالمرض، بعد خروجهم من مصر.

كما شكك بعضهم في قدرة المسئولين عن الصحة في مصر على اكتشاف الفيروس أو التعامل معه، في الوقت الذي حظرت فيه بعض الدول دخول المصريين إليها خوفا من انتشار المرض.

#كورونا_مين_إحنا_مصريين

وأخذت أغلب التغريدات على هاشتاج #كورونا_مين_إحنا_مصريين، طابع التنكيت والسخرية، التي تحمل شعورا بالمأساة من تهاون المسئولين وعدم جديتهم وإنكارهم وتكتمهم، وعدم مصارحة الشعب بحقيقة الوضع.

فكتب “أمير مصر”: “هما ليه مش مهتمين بالفيروس هما مش خايفين علينا ولا إيه ؟! = ياض أفهم لو عندك 100 مليون خدنا منهم 2 مليون هتحس بحاجه !؟”.

وقالت “نجلاء”: “ولسى جاحدين”.

وشارك “بيبرس” بقوله: “لا ما هو انا مبقاش باكل حواوشي ب ٢ جنيه و تقولي حاسب فيه ڤيروس هيموتك”.

كما حظي هذا الفيديو خلال اليوم بمشاركة وانتشار واسع على منصات التواصل في مصر.

وقالت “بنت الزمالك” بسخرية: “ويقولك قال كورونا … ده العيال عندنا في النوبة عاملين التماسيح سكوتر”.

وكتب آخر عبر هاشتاج #كورونا_مين_إحنا_مصريين، منتقدا وضع المستشفيات في مصر واستعداداتها: “طبعا طبعا .. إحنا مستعدين وعلي أتم الإستعداد لأي وباء يدخل البلاد .. بجد سحيح”.

وقال “الطيب”: “المصريون هم الشعب الوحيد في العالم -فيما أعرف- الذين جردوا كورونا المخيف من هيبته، وحولوه إلى سلسلة لا تنتهي من النكت! تيجي سيرة الوباء الدنيا كلها تترعش.. إلا في مصر؛ متبقاش عارف تضحك ولّا تعطس!”.

فيروس كورونا

وقبل انتشار هاشتاج #كورونا_مين_إحنا_مصريين اليوم، كان هاشتاج #فيروس_كورونا_المستجد قد تصدر قائمة الأكثر تداولا على موقع التغريدات القصيرة “تويتر”، الأحد الماضي، عقب ظهور حالات جديدة من الفيروس في عدد من دول العالم العربي.

وشارك رواد “تويتر” بتغريدات تباينت بين الجدية والسخرية، واستهجان استعدادات وزارات الصحة في عدد من الدول العربية، فضلا عن إعلان أخرى منع دخول المصريين إلى أراضيها بسبب فحص القادمين من مصر عقب اكتشاف إصابة مسافرين مروا بها.

عبد الرحيم التهامي

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.