الأعلى للإعلام: إجراءات رادعة ضد من حرضوا على الفتنة في مباراتي القمة

الأعلى للإعلام: إجراءات رادعة ضد من حرضوا على الفتنة في مباراتي القمة
إجراءات رادعة ضد عدد من البرامج التلفزيونية والصفحات الرياضية- أرشيف

كشف جمال شوقي، عضو المجلس الأعلى للإعلام، ورئيس لجنة الشكاوى، أن المجلس سيتخذ “إجراءات رادعة” في اجتماعه الأحد المقبل، ضد عدد من البرامج التلفزيونية والصفحات الرياضية على مواقع التواصل وعدد من الصحف والمجلات.

بناء على ما وصفه بـ”تجاوزات جسيمة” جرى ارتكابها خلال الفترة الماضية فيما يخص تغطية مباراة القمة، بين الأهلي والزمالك في بطولتي السوبر والدوري العام.

وانسحب الزمالك أمام الأهلي في لقاء القمة، الذي كان مقررا الاثنين الماضي، في المباراة المؤجلة من المرحلة الرابعة للدوري العام الممتاز، كما شهدت مباراة السوبر في الإمارات أحداث عنف واشتباكات بين لاعبي الفريقين عقب انتهاء اللقاء.

بالإضافة لتصعيد من مسئولي الناديين إعلاميا ضد قرارات اتحاد الكرة والعقوبات الموقعة على اللاعبين، وأبرزها إيقاف كهربا وإمام عاشور لنهاية الموسم، وإيقاف شيكابالا لثماني مباريات.

التحريض على العنف والكراهية

وأوضح عضو المجلس الأعلى للإعلام، في تصريحات للصحفيين، الخميس، أن لجنة الشكاوى ستعقد اجتماعا يوم الأحد المقبل، لمناقشة تقارير لجنتي الرصد وأداء الإعلام الرياضي التابعتين للمجلس، لافتا إلى أنه سبق وأن أنذر المجلس عددا من الوسائل الإعلامية الرياضية بالالتزام بالمعايير.

مشيرا إلى استمرار التجاوزات والانتهاكات والمخالفات الجسيمة للمعايير الإعلامية، بحسب التقارير.

وأضاف شوقي، أنه من المنتظر أن تتضمن التوصيات اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضد عدد من الإعلاميين لاتهامهم بالتحريض على العنف والكراهية والفتنة الكروية، في مباراتي السوبر والقمة.

موضحا أن لجان المجلس تتابع تقارير الأداء الإعلامي فيما يخص مخالفات البرامج التلفزيونية والصحف والمواقع الإلكترونية.

الأعلى للإعلام

كما لفت عضو المجلس الأعلى للإعلام، إلى مناقشة الشكاوى التالية:

  • شكوى مقدمة من النائب جلال عوارة، ضد خالد أبو بكر المذيع بقناة أون، إذ تهكم على حديث للنائب تحت قبة البرلمان فيما يخص العديد من الكتب المتداولة والتي تحمل مخالفات جسيمة للقيم الأخلاقية في المجتمع.
  • مناقشة تقارير الرصد بشأن الفيديوهات المتداولة للإعلامية منى عراقي بقناة النهار.
  • شكاوى ضد برامج تلفزيونية وصفحات شخصية على الفيس بوك متهمة بانتهاك المعايير التي وضعها المجلس.

وكان المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، برئاسة الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد، قد قرر في أكتوبر الماضي، وقف قنوات بانوراما لمدة ستة أشهر، بسبب مخالفتها القانون.

وأعلنت لجنة الشكاوى إغلاق 128 صفحة وقناة مخالفة، ورفع تقرير بشأنها للنائب العام، بتهمة التحريض على العنف، وفقا لتصريحات جمال شوقي، رئيس اللجنة.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.