براءة علاء وجمال مبارك في قضية التلاعب بالبورصة

قضية التلاعب بالبورصة
براءة علاء وجمال مبارك في قضية التلاعب بالبورصة - أرشيف

أسدلت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة الستار على القضية المعروفة إعلاميا بـ”التلاعب بالبورصة“، إذ أصدرت حكما ببراءة علاء وجمال مبارك وباقي المتهمين، وذلك برئاسة المستشار خليل عمر عبد العزيز، وعضوية المستشارين مصطفى رشاد عبد التواب، ومحمد شريف صبري.

وكان النائب العام الأسبق، المستشار عبد المجيد محمود، قد أحال علاء وجمال مبارك وآخرين إلى محكمة جنايات القاهرة، لاتهامهم بالحصول على مليارين و51 مليونا و28 ألفا و648 جنيها بالمخالفة للقانون.

قضية التلاعب بالبورصة

وأسندت النيابة إلى المتهم جمال مبارك وآخرين في قضية التلاعب بالبورصة عددا من الاتهامات، منها:

  • اشتراكه بطريقة الاتفاق والمساعدة مع موظفين عموميين في جريمة التربح والحصول لنفسه وشركاته بغير حق على مبالغ، قدرها 493 مليونا و628 ألفا و646 جنيها.
  • اتفقوا فيما بينهم على بيع البنك الوطني، لتحقيق مكاسب مالية لهم ولغيرهم، وتمكينه من الاستحواذ على حصة من أسهم البنك عن طريق إحدى الشركات بقبرص.

ومرت قضية التلاعب بالبورصة بالعديد من المحطات، أبرزها:

  • يوليو 2012: أحال عبد المجيد محمود، النائب العام الأسبق، علاء وجمال مبارك، وآخرين إلى الجنايات.
  • 9 يوليو 2012: بدأت أولى جلسات المحاكمة.
  • 11 يونيو 2013: قضت محكمة جنايات الجيزة بإخلاء سبيل جمال وعلاء مبارك.
  • 22 نوفمبر2017: قررت محكمة جنايات القاهرة، تأجيل المحاكمة لجلسة 17 ديسمبر.
  • 15 سبتمبر 2018: جنايات القاهرة تُعيد حبس جمال وعلاء مبارك.
  • 20 سبتمبر 2018: جنايات القاهرة تُخلي سبيل علاء وجمال مبارك وآخرين بكفالة قدرها 100 ألف جنيه ومحكمة الاستئناف تقرر رد هيئة المحكمة.
  • أغسطس 2019: الجنايات برئاسة المستشار محمد الفقي تحجز القضية للمرافعة.

علاء مبارك

وكتب علاء مبارك، المتهم الرئيسي في قضية التلاعب بالبورصة، عددا من التغريدات على حسابه على موقع “تويتر”، قبل ساعات من النطق بالحكم، قال فيها:

“أتمنى بعد انتهاء قضية البورصة غدا إن شاء الله أن يُجرى التحقيق لكشف التزوير غير المسبوق الذي جرى في هذه القضية، وأن يُجرى التحقيق الجاد مع كل من لفّق وزوّر وعبث بأوراق الدعوى، لدفن الحقيقة، حتى لا تتكرر هذه المأساة مع آخرين في المستقبل، والحمد لله”.

وقال علاء: “بعد مرور 8 سنوات من عمر قضية البورصة وبعد حبسي أنا وجمال فقط كمتهمين (السادس والسابع) لمدة سنتين على ذمة القضية، وبعد الوقوف أمام 8 دوائر، أي أمام 24 قاضيا، هذه جزء من الحقيقة التي ذكرها الدفاع، وتجاهلها الإعلام”.

وتابع: “الدفاع أمام حضراتكم ضمن مستندات الدعوى تقرير الذي حركت به الدعوى بناء على طلب من رئيس هيئة الرقابة المالية مودع في أوراق الدعوى انتهى في صفحته الأخيرة إلى طلب من رئيس الهيئة أشرف الشرقاوي إلى النائب العام بتحريك الدعوى الجنائية، هذه المذكرة الوحيدة كنا نظن أنها مذكرة حقيقية”.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.