تراجع مؤشرات البورصة خلال أسبوع: رأس المال يخسر 5.1 مليارات جنيه

تراجع مؤشرات البورصة خلال أسبوع: رأس المال يخسر 5.1 مليارات جنيه
تراجع مؤشرات البورصة خلال أسبوع بشكل جماعي فيما يخص السوق الرئيسية والثانوية- أرشيف

أظهر التقرير الأسبوعي للبورصة المصرية تراجع أداء مؤشرات البورصة خلال أسبوع بشكل جماعي، وأدى ذلك  لخسارة رأس المال السوقي 5.1 مليار جنيه.

وبلغ رأس المال السوقي لأسهم الشركات نحو 695.6 مليار جنيه، مقابل 700.7 مليار جنيه خلال الأسبوع السابق، بتراجع بلغت نسبته 0.72%.

تراجع مؤشرات البورصة خلال أسبوع

وجاء تراجع مؤشرات البورصة خلال أسبوع بشكل جماعي فيما يخص السوق الرئيسية والثانوية على النحو التالي:

  • انخفض مؤشر السوق الرئيسي إيجي إكس 30 بنسبة 1%، ليسجل مستوى 13720.65 نقطة.
  • تراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة إيجي إكس 70 بنحو  0.83%، ليبلغ مستوى 1256.08 نقطة.
  • نزل مؤشر إيجي إكس 100 الأوسع نطاقا بنحو 1.4% ليبلغ مستوى 1364.67 نقطة.

وبحسب التقرير، سجلت تعاملات المصريين نسبة 58.3% من إجمالي التعاملات على الأسهم المقيدة، بينما استحوذ الأجانب على نسبة 25% والعرب على 16.7%، وذلك بعد استبعاد الصفقات.

وسجل الأجانب صافي شراء بقيمة 38.9 مليون جنيه، بينما سجل العرب صافي بيع بقيمة 356.7 مليون جنيه، وذلك بعد استبعاد الصفقات.

ومثلت تعاملات المصريين 63.8% من قيمة التداول للأسهم المقيدة منذ أول العام بعد استبعاد الصفقات، بينما سجل الأجانب 25.4%، وسجل العرب 10.8%، فيما سجل الأجانب صافي شراء بنحو 157 مليون جنيه، وسجل العرب صافي بيع بنحو 819.5 مليون جنيه، وذلك على الأسهم المقيدة بعد استبعاد الصفقات منذ بداية العام.

ويأتي تراجع مؤشرات البورصة خلال أسبوع، امتدادا لما شهدته خلال الأسبوع الماضي، إذ تراجعت القيمة السوقية  ليخسر رأس المال السوقي في إجمالي تعاملات الأسبوع الماضي 12 مليار جنيه.

وبحسب التقرير الأسبوعي للبورصة المصرية، فإن إجمالي القيمة السوقية في نهاية التعاملات سجل 700.7 مليار جنيه بتراجع نسبته 1.68%، وذلك بعد خسائر في معظم جلسات الأسبوع الماضي.

خسائر البورصة

وفي سياق تراجع مؤشرات البورصة خلال أسبوع، يذكر أن البورصة منيت بخسائر خلال الأسبوع قبل الماضي، ليخسر رأس المال السوقي نحو 9.7 مليارات جنيه.

كما شهدت البورصة خلال 2019 موجة تراجعات تأثرا بالتذبذبات والتقلبات الحادة التي شهدتها أسواق المال العالمية، والأحداث الإقليمية التي شهدتها المنطقة على مدار العام.

ووصف خبراء ومحللون خسائر البورصة خلال 2019 بأنها تراجعات طبيعية تماشيا مع أداء البورصات الإقليمية، وسط توقعات بتعافي السوق خلال العام الجاري 2020، على حد قولهم.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.