تراجع البورصة في الجلسة الثالثة: رأس المال يخسر 6.6 مليارات جنيه

تراجع البورصة في الجلسة الثالثة: رأس المال يخسر 6.6 مليار جنيه
تراجع في الجلسة الثالثة بضغوط مبيعات المتعاملين العرب والأجانب، وسط أحجام تداول ضعيفة- أرشيف

تراجعت مؤشرات البورصة في الجلسة الثالثة اليوم الثلاثاء، ليخسر رأس المال السوقي 6.6 مليارات جنيه ليغلق عند مستوى 692.357 مليار جنيه.

وأغلقت البورصة على تراجع في الجلسة الثالثة بضغوط مبيعات المتعاملين العرب والأجانب، وسط أحجام تداول ضعيفة.

وجاء تراجع مؤشرات البورصة في الجلسة الثالثة على النحو التالي:

  • تراجع مؤشر “EGX 30” بنسبة 1.18%، ليغلق عند مستوى 13636 نقطة.
  • تراجع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة “EGX 70 ” بنسبة 1.49%، ليغلق عند مستوى 1237 نقطة.
  • هبط مؤشر “EGX 100” بنسبة 1.15%، ليغلق عند مستوى 1358 نقطة.
  • نزل مؤشر بورصة النيل بنسبة 1.55%، ليغلق عند مستوى 586 نقطة.
  • هبط مؤشر “EGX 50” بنسبة 1.6%، ليغلق عند مستوى 1846 نقطة.
  • انخفض مؤشر “EGX 30 محدد الأوزان” بنسبة 1.39%، ليغلق عند مستوى 15585 نقطة.
  • نزل مؤشر  EGX30 للعائد الكلي بنسبة 1.44%، ليغلق عند مستوى 5071 نقطة.

البورصة في الجلسة الثالثة

وبلغ حجم التداول على الأسهم 607.3 ملايين ورقة مالية بقيمة 4.4 مليارات جنيه، بسبب تنفيذ صفقة محمية على شركة فوري بقيمة 3.6 مليارات جنيه، عبر تنفيذ 20.6 ألف عملية لعدد 172 شركة.

وسجلت تعاملات المصريين 13.75% من إجمالي التعاملات، بينما استحوذ الأجانب على نسبة 83.03%، والعرب على 3.21% خلال جلسة تداول اليوم، واستحوذت المؤسسات على 88.59% من المعاملات في البورصة، وكان باقي المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 11.40%.

ومال صافي تعاملات الأفراد العرب والمؤسسات المصرية والعربية والأجنبية للبيع بقيمة 9.5 ملايين جنيه، 41.9 جنيه، 45.1 مليون جنيه، 326.9 مليون جنيه، على التوالي، فيما مال صافي تعاملات الأفراد المصريين والأجانب للشراء بقيمة 422.8 مليون جنيه، 663.8 ألف جنيه، على التوالي.

خسائر البورصة

ويأتي تراجع مؤشرات البورصة في الجلسة الثالثة، امتدادا لما شهدته خلال الأسبوع الماضي، إذ تراجعت القيمة السوقية  ليخسر رأس المال السوقي في إجمالي تعاملات الأسبوع المنتهي 12 مليار جنيه.

وبحسب التقرير الأسبوعي للبورصة المصرية، فإن إجمالي القيمة السوقية في نهاية التعاملات سجل 700.7 مليار جنيه بتراجع نسبته 1.68%، وذلك بعد خسائر في معظم جلسات الأسبوع المنتهي.

كما شهدت البورصة خلال 2019 موجة تراجعات تأثرا بالتذبذبات والتقلبات الحادة التي شهدتها أسواق المال العالمية، والأحداث الإقليمية التي شهدتها المنطقة على مدار العام.

ووصف خبراء ومحللون خسائر البورصة خلال 2019 بأنها تراجعات طبيعية تماشيا مع أداء البورصات الإقليمية، وسط توقعات بتعافي السوق خلال العام الجاري 2020، على حد قولهم.

رقية كمال

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.