تفاصيل انتحار مسنة في المنوفية: قفزت من الدور الخامس

تفاصيل انتحار مسنة في المنوفية
انتحار مسنة في المنوفية من الدور الخامس لمرورها بأزمة نفسية - أرشيف

لقيت ربة منزل مسنه في مدينة قويسنا بمحافظة المنوفية مصرعها، إثر إقدامها على الانتحار بالقفز من الدور الخامس، لمرورها بحالة نفسية سيئة، ولفظت أنفاسها الأخيرة في الحال.

تلقى محمد ناجي أباظة، مدير أمن المنوفية، إخطارا، بانتحار مسنة في المنوفية من شرفة شقتها بالدور الخامس، لتلقي مصرعها.

انتحار مسنة في المنوفية

ودلت التحريات أن انتحار مسنة في المنوفية، تُدعى“أ. ص. ذ” 79 عاما، جاء عن طريق إلقاء نفسها من شرفة الشقة، لمرورها بحالة نفسية سيئة، ونفت شقيقتها الشبهة الجنائية.

جرى إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، ونقل المتوفية إلى مشرحة مستشفى قويسنا المركزي، وحُرر محضر بالواقعة، وأُخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

وبالإضافة إلى انتحار مسنة في المنوفية، شهدت محافظة سوهاج، يوم 12 فبراير الجاري، انتحار تلميذ في الصف الخامس الابتدائي، شنقا، بحبل أعلى سطح منزله، لمعاناته من مرض الصرع.

وبحسب إخطار تلقاه حسن محمود، مدير أمن سوهاج، تبين أن الطفل (عبد الرحمن . م . ا- 11 سنة) تلميذ بالصف الخامس الابتدائي، انتحر بحبل أعلى منزله، لمعاناته من مرض الصرع، وبتوقيع الكشف الطبي على الجثة بمعرفة مفتش الصحة، أفاد بأن سبب الوفاة إسفكسيا الخنق، ولا يوجد شبهة جنائية في الوفاة.

في المقابل تمكن أطباء مستشفى المطرية المركزي في محافظة الدقهلية من إنقاذ فتاتين، بعد إقدامهما على الانتحار سويا، بتناول مادة سامة، بدعوى مرورهما بأزمة نفسية ومشكلات مع أسرتيهما.

وبالفحص تبين أن الفتاتين “مريم. م. م” و”بسملة. ص”، 16 سنة تناولتا “سم فئران” بكميات قليلة؛ لمرورهما بخلافات أسرية، وأنهما ادعيا تناول وجبة طعام ملوثة، خوفا من عقاب الأهل.

الانتحار في مصر

وفي سياق واقعة انتحار مسنة في المنوفية، رصد تقرير حقوقي 115 حالة انتحار في مصر خلال ثلاثة أشهر فقط، هي: “أكتوبر، ونوفمبر، وديسمبر”.

وتبعا للتقرير، شهد شهر ديسمبر 44 حالة انتحار، مقابل 36 حالة في شهر نوفمبر، و35 حالة في شهر أكتوبر.

وجاء ترتيب وسائل الانتحار بين الذكور على النحو التالي:

  • الشنق: 41 حالة، بنسبة 51.25% .
  • تناول قرص حفظ الغلال السام: 18 حالة، بنسبة 22.5%.
  • القفز من مكان عالٍ: 7 حالات.
  • القفز أمام القطارات ومترو الأنفاق: 6 حالات.

أما الإناث، فكانت وسائل الانتحار المفضلة على النحو التالي:

  • تناول قرص غلال سام: 18 حالة، بنسبة 25.71% من حالات انتحار الإناث.
  • القفز من مكان عالٍ: تسع حالات.
  • الانتحار شنقا: خمس حالات.
  • القفز من أحد الكباري، وإطلاق النار وأمام مترو الأنفاق: حالة واحدة، بنسبة 2.85%.

وجاء التوزيع الجغرافي بشأن حالات الانتحار في المحافظات خلال ثلاثة أشهر على النحو التالي:

  • القاهرة: 18 حالة انتحار.
  • الجيزة: 12 حالة.
  • محافظتا الدقهلية والبحيرة: 11 حالة لكل منها.
  • الغربية: 10 حالات.
  • المنوفية: ثماني حالات.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.