عمرو أديب يطالب الجيش بإدارة الحجر الصحي لمواجهة كورونا (فيديو)

عمرو أديب يطالب الجيش بحماية الحجر الصحي
عمرو أديب يطالب الجيش بحماية الحجر الصحي لمواجهة فيروس كورونا - أرشيف

طالب الإعلامي عمرو أديب بتولي القوات المسلحة مهمة الإشراف والإدارة للحجر الصحي، الخاص بالمصريين القادمين من الصين، والموجود بمنطقة النجيلة في العلمين بمحافظة مطروح، والذي من المقرر أن يستمر 14 يوما، هي مدة حضانة المرض.

وأضاف عمرو أديب، عبر برنامجه “الحكاية”، المذاع  على فضائية إم بي سي مصر: “أن الولايات المتحدة الأمريكية تُخضع القادمين من الصين إلى كشوفات وحجر صحي داخل معسكرات الجيش، ولا يخرج منهم أحد إلا بعد التأكد من كونه سليما، وغير مصاب بالفيروس.

عمرو أديب

وتابع عمرو أديب: “الجيش يمتلك الصرامة والقوة للإشراف على الحجر الصحي، ومن الوارد زيادة أعداد الموجودين فيه”.

ووصلت الطائرة المصرية، العائدة من مدينة ووهان الصينية، إلى مطار العلمين الدولي، أمس، وعلى متنها أكثر من 300 شخص جرى إجلاؤهم من المدينة، بعد انتشار فيروس كورونا القاتل بها.

في المقابل، تعرضت هالة زايد، #وزيرة_الصحة، لموجة من السخرية والانتقادات الواسعة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، وذلك لطريقة ارتدائها للكمامة أثناء محاكاة لعملية استقبال المصريين العائدين من ووهان الصينية في مطار العلمين ظهر أمس.

وأظهرت الصور المتداولة للوزيرة نزول الكمامة من فوق أنفها، وأنوف طاقمها، أو عدم ارتداء بعض المرافقين لها لكمامة من الأساس، وهو ما اعتبره المغردون عدم إدراك لخطورة الموقف، واستهانة بخطر العدوى بفيروس كورونا.

وكان أهالي محافظة مرسى مطروح قد أعلنوا رفضهم، لقرار إخلاء مستشفى النجيلة المركزي من المرضى، ليكون حجْرا صحيا معزولا للعائدين من ووهان.

وأوضحوا أن هناك حجرا صحيا بجوار منفذ السلوم، أُنشئ منذ 15 عاما، وتساءلوا: “لماذا لا يُجرى تجهيزه، رغم انطباق شروط الحجر الصحي عليه؟”

فيروس كورونا

وفي سياق مطالبة عمرو أدريب الجيش بإدارة الحجر الصحي، ارتفع عدد الوفيات المؤكدة في الصين جراء فيروس كورونا إلى 425، بعد إعلان السلطات في مقاطعة هوبي اليوم، تسجيل 64 وفاة إضافية.

وقالت لجنة الصحة في المقاطعة، أيضا: “إن هناك زيادة حادة في عدد الأشخاص المصابين بالفيروس، مع وجود 2345 إصابة جديدة مؤكدة في هوبي (بؤرة انتشار الفيروس)”.

وحسب إحصائيات الحكومة المركزية، فقد وصل عدد المصابين بالفيروس إلى 20 ألفا و438 حالة.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.