بعد إجرائه جراحة.. أول صورة لحسني مبارك بصحبة حفيده

صورة لحسني مبارك بصحبة حفيده
أول ظهور لحسني مبارك بصحبة حفيده بعد إجراء عملية جراحية - أرشيف

نشر عمر علاء مبارك، حفيد الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، صورة جديدة لجده بعد عشرة أيام من إجرائه عملية جراحية وتماثله للشفاء، وطالب متابعيه بالدعاء لجده، وطمأنهم على الحالة الصحية له، مؤكدا أنها مستقرة.

وظهر حسني مبارك في الصورة التي نشرها حفيده عمر علاء مبارك مرتديا “روب” منزليا، كما ظهر حفيده في الصورة وهو يقبّل رأسه، قائلا: “‏كل الحب والتقدير”.

ووجه عمر علاء، حفيد مبارك، رسالة إلى محبي جده عبر موقع التواصل الاجتماعي “إنستجرام”.

 

View this post on Instagram

 

‏كل الحب والتقدير❤️

A post shared by عمر علاء مبارك (@omaralaamubarak) on

أول صورة لحسني مبارك

وأعلن علاء، نجل الرئيس الأسبق حسني مبارك، في 24 يناير الماضي، عن إجراء والده عملية جراحية، وكتب عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “أجرى والدي مساء أمس عملية جراحية، وحالته مستقرة وبخير، والحمد والشكر لله”.

أما فريد الديب، محامي مبارك، فكان قد أكد أن “حالته مستقرة، ومبسوط جدا بتفاعل المصريين بالدعاء له بالصحة والشفاء، وظل يردد: والله المصريين فيهم الخير”.

وقال الديب: “قعدت معاه ساعتين، وهو زي الفل، ومخه حاضر وواعي، وكل ما قيل عن القولون وما شابه ذلك تدليس، وليس له أي أساس من الصحة”.

وأضاف: “مدام سوزان تزوره من وقت إلى آخر عشان هي من شهر كانت تعبانة شوية، لكن جمال مقيم معاه بشكل دائم، وبيسمح له بلقاء العائلة في وقت الزيارة”.

حسني مبارك

ووُلد الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك في 4 مايو 1928، بكفر المصيلحة، محافظة المنوفية، وتخرّج من الكلية الجوية 1950، وفي 14 أكتوبر 1981 تولى الحكم خلفا للرئيس الراحل محمد أنور السادات.

وفي 11 فبراير 2011 تنحى تحت ضغوط شعبية، وسلّم السلطة إلى المجلس الأعلى للقوات المسلحة.

ولاحقا، قُدّم حسني مبارك إلى المحاكمة العلنية، بتهمة قتل المتظاهرين في ثورة 25 يناير عام 2011، وحُكم عليه بالسجن المؤبد قبل أن يُبرّأ من التهمة، بينما أُدين هو ونجلاه في قضية قصور الرئاسة، وأصدرت محكمة جنايات القاهرة عليه حكما بالسجن المشدد لمدة ثلاث سنوات، قضاها داخل المستشفى الدولي.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.