الشركات السياحية: أزمة “تسقيع تأشيرات العمرة” تضرب الموسم

الشركات السياحية: أزمة "تسقيع تأشيرات العمرة" تضرب الموسم
بعض الشركات تقوم بتسقيع تأشيرات العمرة لاستخدامها في شهري رجب وشعبان- أرشيف

أعلن إيهاب عبد العال، عضو مجلس إدارة غرفة شركات السياحة السابق، عضو الجمعية العمومية، أن موسم العمرة الحالي يتعرض لأزمة كبيرة نتيجة الإهمال، وهي الأزمة التي تتمثل في تسقيع تأشيرات العمرة.

وقال عبد العال، في تصريحات صحفية، اليوم الأحد: إن إهمال متابعة التأشيرات الموزعة على الشركات والبالغة 218 تأشيرة لكل شركة في الموسم الأول، نتج عنه استغلال بعض المتربصين بالشركات السياحية.

تسقيع تأشيرات العمرة

وأضاف عضو مجلس إدارة غرفة شركات السياحة السابق، أن بعض الشركات تقوم بتسقيع تأشيرات العمرة لاستخدامها في شهري رجب وشعبان، بأسعار أعلى بكثير من المتداولة حاليا، مما يعني وجود قصور في معرفة مصير هذه التأشيرات.

وأوضح أن عدم متابعة التأشيرات أدى إلى متاجرة هذه الشركات بها، متسائلا: “ما المانع من تقسيم الموسم الأول إلى عمرة المولد النبوي ثم فترة ثانية خلال جمادى ومنتصف رجب، ثم منتصف رجب وشعبان، بحيث لا يتم ترحيل أي تأشيرة من فترة إلى أخرى، وبالتالي تضيع الفرصة أمام أي شركة تحاول تسقيع تأشيرات العمرة”.

وكشف عن أن التأشيرات المنفذة بلغت فقط نحو 156.492 تأشيرة وفقا للإحصاءات الرسمية السعودية لمؤشر العمرة الأسبوعي أمس، رغم دخولنا في منتصف الموسم تقريبا، وهو ما يعني أن معظم الشركات لم تنفذ تأشيراتها.

ونبه عبد العال إلى أن المتاجرة بالتأشيرات جريمة يجب أن تواجه من جانب الشركات السياحية أولا.

الموسم والأسعار

وبخلاف أزمة تسقيع تأشيرات العمرة، كانت غرفة شركات السياحة، قد أعلنت، في 31 ديسمبر الماضي، زيادة أسعار العمرة بقيمة تتراوح من 800 إلى 1000 جنيه، بناء على خطاب من الوكلاء السعوديين بذلك، كرسوم للتأمين الطبي، وبدأ العمل بالقرار 1 يناير الجاري.

وقال علاء الغمري، عضو مجلس إدارة غرفة شركات السياحة: “تلقينا خطابا من الوكلاء السعوديين بتعليمات من وزارة الحج السعودية بتطبيق تلك الرسوم بداية من الدقيقة الأولى من العام الجديد”.

وأضاف الغمري أن الزيادة هي رسوم التأمين الطبي على كل معتمر مصري والمقدرة بنحو 189 ريالا سعوديا، أي نحو 1000 جنيه، ومدة التأمين شهر من تاريخ وصول المعتمر للسعودية، ويسمح له بدخول المستشفيات السعودية حال مرضه أو إصابته، كما يمكنه إجراء عمليات جراحية تحت مظلة “بوليصة التأمين”.

وأشار عضو مجلس إدارة غرفة شركات السياحة إلى الإقبال الكبير من المواطنين على أداء العمرة، وأن 85% من المصريين الذين سافروا لأداء العمرة حتى الآن (حوالي 130 ألف معتمر) اختاروا البرامج الاقتصادية نظرا لملاءمة أسعارها للشريحة العظمى من الأسر المصرية.

عبد الله محمد

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.