تطبيق أسعار الإنترنت الأرضي الجديدة غدا.. تفاصيل

تطبيق أسعار الإنترنت الأرضي الجديدة غدا.. تفاصيل
أسعار باقات الإنترنت الأرضي الجديدة بعد تطبيق الزيادات - أرشيف

قررت الشركة المصرية للاتصالات تطبيق أسعار الإنترنت الأرضي الجديدة، بدءا من غد الأربعاء، بنقل جميع العملاء إجباريا إلى الباقات الجديدة التي أعلنت الشركة عنها في يونيو الماضي.

كانت الشركة المصرية للاتصالات قد أعلنت أسعار الإنترنت الأرضي الجديدة “we space”، وأخطرت عملائها بإلغاء التعاقد على الباقات القديمة مع بداية عام 2020.

جاء ذلك بعد انتهائها من المرحلة الأولى من مشروع تطوير البنية التحتية، الذي شمل رفع الحد الأقصى لباقات الإنترنت الأرضي فائق السرعة، لتبدأ من 30 ميجابايت في الثانية، بدلا من 5 ميجابايت في الثانية.

وبحسب رسالة المصرية للاتصالات، فإن شهر ديسمبر كان آخر شهر على الباقات التقليدية بالسرعات القديمة.

باقات الإنترنت الجديدة

من جهته، قال مصطفى عبد الواحد، القائم بأعمال الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات: “إن انتقال العملاء إلى باقات الإنترنت الأرضي الجديدة أصبح لازما، لأن الباقات القديمة بالسرعات القديمة لن تصبح موجودة مع بداية 2020”.

وأعلنت الشركة تقسيم سرعاتها الجديدة “WE SPACE” إلى ثلاث باقات على النحو التالي:

1- باقة “سوبر”، وتضم الأنظمة التالية:

  • 140 جيجا تحميل، بسرعة 30 ميجا/ث، مقابل 120 جنيها شهريا.
  • 250 جيجا تحميل، بسرعة 30 ميجا/ث، مقابل 210 جنيهات شهريا.
  • 600 جيجا تحميل، بسرعة 30 ميجا/ث، مقابل 500 جنيه شهريا.

2- باقة “ميجا” وتضم النظام التالي:

  • 250 جيجا تحميل، بسرعة 70 ميجا/ث، مقابل 310 جنيهات شهريا.

3- باقة “ألترا”، وتضم الأنظمة التالية:

  • 250 جيجا تحميل، بسرعة 100 ميجا/ث، مقابل 410 جنيهات شهريا.
  • 600 جيجا تحميل، بسرعة 100 ميجا/ث، مقابل 700 جنيه شهريا.

النظام الجديد

وتقول الشركة: إن نظام باقات الإنترنت الأرضي الجديد يتميز بما يلي:

  • رفع الحد الأدنى لباقات الإنترنت الأرضي فائق السرعة، لتصبح بدايتها 30 ميجا بايت في الثانية، بدلا من 5 ميجا بايت في الثانية، ما يتيح للعملاء إمكانية الاستمتاع بأقصى سرعة ممكنة للشبكة.
  • زاد الحد الأدنى للسعة في أقل باقة من 100 جيجا بايت ضمن النظام القديم، إلى 140 جيجا بايت.
  • زاد الحد الأقصى لأعلى فئة من باقات الإنترنت، من 500 جيجا بايت في النظام القديم إلى 600 جيجا بايت.

في المقابل، زادت شكاوى العملاء خلال الأشهر الماضية من نفاد حد التحميل المتاح، ومن ثَم انخفاض السرعة إلى الحد الأدنى، غير القادر على فتح الإنترنت، ووصل الأمر بالعملاء إلى عرض دفع مقابل مادي مقابل عودة الخدمة، فيما أكدت الشركة استمرار السرعات البطيئة حتى موعد الاشتراك التالي.

وفي نهاية أكتوبر الماضي، قرر الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، توقيع عقوبة مالية على شركة “we” لخدمات المحمول، قدرها 12 مليون جنيه، نتيجة حدوث أعطال جسيمة يوم 30 أكتوبر الماضي، أثرت على خدمات الاتصالات لعدة ساعات.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.