تراجع البورصة في بداية جلسات الأسبوع: رأس المال يخسر 1.7 مليار جنيه

تراجع البورصة في بداية جلسات الأسبوع: رأس المال يخسر 1.7 مليار جنيه
تراجع جماعي للمؤشرات، بضغوط مبيعات المؤسسات المصرية- أرشيف

اختُتمت تعاملات البورصة في بداية جلسات الأسبوع، اليوم الأحد، على تراجع جماعي  للمؤشرات، بضغوط مبيعات المؤسسات المصرية، وخسارة رأس المال السوقي 1.7 مليار جنيه ليغلق عند مستوى 698.806 مليار جنيه.

وجاء تراجع مؤشرات البورصة في بداية جلسات الأسبوع على النحو التالي:

  • هبط مؤشر “إيجي إكس 30” بنسبة 0.52%، ليغلق عند مستوى 13812 نقطة.
  • تراجع مؤشر “إيجي إكس 50” بنسبة 0.0.06%، ليغلق عند مستوى 1957 نقطة.
  • انخفض مؤشر “إيجي إكس 30 محدد الأوزان” بنسبة 0.25%، ليغلق عند مستوى 16187 نقطة.
  • نزل مؤشر إيجي إكس 30 للعائد الكلي بنسبة 0.66%، ليغلق عند مستوى 5145 نقطة.
  • تراجع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة “إيجي إكس 70” بنسبة 0.1%، ليغلق عند مستوى 529 نقطة.
  • هبط مؤشر “إيجي إكس 100” بنسبة 0.18%، ليغلق عند مستوى 1389 نقطة.
  • نزل مؤشر بورصة النيل بنسبة 0.07%، ليغلق عند مستوى 490 نقطة.

البورصة في بداية جلسات الأسبوع

وجاء حجم التداول ضعيفا، إذ بلغ على الأسهم 87.9 مليون ورقة مالية بقيمة 268.5 مليون جنيه، عبر تنفيذ 13 ألف عملية لعدد 169 شركة.

واستحوذ المصريون على نسبة 81.79% من إجمالي التعاملات، والأجانب على نسبة 9.29%، والعرب على نسبة 8.92%، والمؤسسات على 34.64%، بينما كان باقي المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 65.35%.

ومال صافي تعاملات المؤسسات المصرية للبيع بقيمة 39.6 مليون جنيه، فيما مال صافي تعاملات المصريين والعرب والأجانب، والمؤسسات العربية والأجنبية للشراء بقيمة 6.5 مليون جنيه، 14.8 مليون جنيه، 125.9 ألف جنيه، 3.2 ملايين جنيه، 15 مليون جنيه، على التوالي.

ومع خسارة رأس مال البورصة في بداية جلسات الأسبوع، انخفضت أسهم 74 شركة، وارتفعت أسهم 50 شركة، بينما لم تتغير مستويات 46 شركة.

طروحات جديدة

وكان الرئيس السيسي قد جدّد، الأربعاء الماضي، التأكيد على طرح شركات الجيش بالبورصة المصرية، قائلا: “شركات الجيش هتنزل البورصة المصرية، يبقى كده اتحنا الفرصة لجميع القطاعات”، مشيرا إلى أن كل المشروعات التي يُجرى افتتاحها متاحة للقطاع الخاص رغم بدء تشغيلها.

وبختام تعاملات الأربعاء، خسر رأس المال السوقي للبورصة نحو 600 مليون جنيه، بضغوط مبيعات المتعاملين المصريين والأجانب، مغلقا عند مستوى 696.493 مليار جنيه.

كما تباين أداء مؤشرات البورصة في أسبوع، ليخسر رأس المال السوقي خلال الأسبوع الماضي نحو 1.3 مليار جنيه، وتغلق التعاملات عند 700.5 مليار جنيه، مقابل 701.8 مليار جنيه خلال الأسبوع السابق بانخفاض بلغت نسبته 0.2%.

وبحسب التقرير الأسبوعي للبورصة المصرية فقد تباين أداء مؤشرات السوق الرئيسية والثانوية، وانخفضت قيم التداول خلال الأسبوع المنقضي لتبلغ 6 مليارات جنيه، من خلال تداول 948 مليون ورقة منفذة على 66 ألف عملية.

وبخلاف خسائر البورصة في بداية جلسات الأسبوع، تنامت خسائرها خلال أول أسبوعين من ديسمبر، الأمر الذي دعا النائب محمد فؤاد لتقديم طلب إحاطة موجه إلى رئيس الوزراء، ووزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، بشأن خسائر البورصة، وانخفاض سهم “راميدا” للأدوية.

عبد الله محمد

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.