#كلب_المطرية يتصدر تويتر.. غضب واستهجان بعد جريمة وحشية

#كلب_المطرية يتصدر تويتر.. غضب واستهجان بعد جريمة وحشية
#كلب_المطرية تعرض للضرب بالسكين والشوم حتى لفظ أنفاسه الأخيرة- أرشيف

تصدر هاشتاج #كلب_المطرية قائمة الأكثر تداولا على تويتر في مصر، بعد تداول صور لقتل وتعذيب كلب حتى الموت بمنطقة المطرية، للمطالبة بالبحث عن قتلة الكلب.

وأثارت واقعة التعدي على #كلب_المطرية بساطور وسيوف بشكل دموي، وتعذيبه حتى الموت حالة من الغضب والاستهجان على مواقع التواصل الاجتماعي، وأيضا بين المهتمين بحقوق الحيوان من أشخاص وجمعيات حقوقية.

ونشرت حنان دعبس، مدير مؤسسة حماية الحيوان، عددا من الصور على صفحتها لقتل #كلب_المطرية بعد التعدي عليه بساطور بشكل دموي، وضربه في أجزاء من جسده، مؤكدة ضرورة الوصول إلى المتورطين في هذه الواقعة لمحاسبتهم.

وقالت “دعبس”: جريمة شنعاء نهارا جهارا، الناس استوحشوا، الاستقواء على الضعيف جريمة يجب أن يعاقب عليها القانون أشد عقاب، مضيفة “فين البني أدمين؟ مفيش غير شوية حيوانات يستمتعون بإراقة دم كلب لا حول له ولا قوة”.

وتابعت مدير مؤسسة حماية الحيوان: “ليه مفيش قانون لحماية الحيوان من حيوانات البشر؟”، مضيفة ”اللي يعرف أي من المجرمين دول، محتاجين اسم وعنوان، لو تعرف اى واحد منهم، ارجوك بلغنا”.

#كلب_المطرية

Geplaatst door Hanan Deebes op Maandag 23 december 2019

#كلب_المطرية

ووفقا لما تداوله رواد على تويتر خلال الساعات القليلة الماضية، تعرض #كلب_المطرية للضرب بالسكين والشوم وهو على قيد الحياة من قبل مجهولين، حتى لفظ أنفاسه الأخيرة، كما تداول ناشطون صورة الكلب المعذب والذي فارق الحياة بعد سحله.

وقالت هند: “حسبي الله ونعم الوكيل مش متخيلة إن ممكن إنسان يأذي روح من غير ما يعمله حاجة لمجرد إن ملوش لاحول ولا قوة الناس اللي بتعمل كدا مش بشوفها غير ناس مريضة بطلع مرضها علي أرواح بريئة”.

وكتب “علي”: “اللي بيستسهل الأذية للحيوان.. سهل جدا في يوم يأذي إنسان، بالعكس البهيم والحيوان غالبا ما عندهم قدرة الدفاع عن النفس.. يعني مش رجولة انك تستقوى على ضعيف”.

بينما قال “عبده”: “ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء”.

وغرد “التركي” قائلا: “حتي الحيوانات لم تسلم من دمويه البشر والغريب أننا بنقول عليهم حيوانات من غير عقول والمفروض أن البشر ربنا اداهم عقل”

وفي شكل من أشكال التصعيد، كشفت حنان دعبس، أنه سيجرى تقديم بلاغ رسمي في قسم شرطة المطرية، للتوصل إلى مرتكب الجريمة، من خلال إدارة المباحث لمعاقبته، وأضافت أنه سيجرى تنظيم وقفة احتجاجية يوم 4 يناير أمام مجلس الدولة، تزامنا مع وجود قضية ضد الطب البيطري بسبب قتل الكلاب في الشوارع.

ليست الأولى

ولم تكن واقعة قتل #كلب_المطرية هي الأولى، ففي عام 2015 قضت محكمة القاهرة بالسجن ثلاث سنوات على 4 رجال أقدموا على قتل كلب طعنا بالسكين في الشارع، بعدما جرى تداول الواقعة الشنيعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وكان المتهمون الثلاثة قد قيدوا الكلب في عمود إنارة في الشارع ثم راحوا يطعنونه بالسكاكين والسواطير على مرأى من المارة، الذين فشلوا في التدخل لإنقاذ الحيوان، والذي كان ينبح من الألم والخوف.

رقية كمال

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.