#شهيد_الشهامة يتصدر مجددا بعد الحكم على راجح: “أين العدل؟”

#شهيد_الشهامة يتصدر مجددا بعد الحكم على راجح: "أين العدل؟"
المغردون عبروا عن سخطهم من الحكم، حيث حوكم القاتل وشركاؤه باعتبارهم أحداثا- وكالات

عاد هاشتاج #شهيد_الشهامة ليتصدر مجددا تويتر ومنصات التواصل الاجتماعي في مصر، بعد ساعات قليلة من النطق بالحكم على قتلة الطالب محمود البنا بالسجن لمدة 15 عاما.

محمود البنا أو #شهيد_الشهامة المجني عليه تصدر اسمه محركات البحث أيضا، وذلك بعد تصدر الهاشتاج قبل ذلك أثناء نظر القضية وفي بداية وقوع الجريمة التي هزت الرأي العام منذ أكتوبر الماضي.

وعبر المغردون اليوم عن سخطهم من الحكم، إذ حوكم القاتل وشركاؤه باعتبارهم أحداثا أمام محكمة الطفل في شبين الكوم، وهو ما تسبب في إفلاتهم من الإعدام والقصاص للبنا الذي طالب به المجتمع.

#شهيد_الشهامة

وتداول المغردون على وسم #شهيد_الشهامة صورا لمحمود البنا، يواسونه على عدم القصاص من قتلته، وينتقدون قصور التشريع والقانون الذي حال دون محاكمة “راجح” أمام الجنايات.

كما نشر الناشطون مقاطع فيديو تظهر انهيار والد البنا عقب النطق بالحكم داخل قاعة المحكمة، وهو يقول: “حسبي الله ونعم الوكيل”، “الظلم انتصر على العدل”، “النخوة ماتت”.

وقضت محكمة جنايات الطفل، المنعقدة بمجمع محاكم شبين الكوم، اليوم الأحد، على المتهم محمد أشرف راجح واثنين آخرين بالسجن 15 سنة، في قضية مقتل محمود البنا “شهيد الشهامة”، كما قضت المحكمة بالسجن 5 سنوات على المتهم الرابع.

وكتبت “مي” عبر وسم #شهيد_الشهامة قائلة: “حقك مرجعش ف الارض بس ربك مبيضيعش حق مظلوم ابدا …”.

وقال “محمود رشاد”: “15 سنه !! ده لو كان مشي ف مظاهره كان اخد اكتر من كده”.

وقال آخر: “لِلَّهِ ٱلْأَمْرُ مِن قَبْلُ وَمِنۢ بَعْدُ ۚ وَيَوْمَئِذٍۢ يَفْرَحُ ٱلْمُؤْمِنُونَ

إن غاب الحق أو تأخر لايموت، وعند الله تجتمع الخصوم

حسبي الله ونعم الوكيل حقك ف الجنة ي بنّــا”.

وغرد حساب باسم “محمود البنا” قائلا: “يعني ايه واحد يمشي يقتل في الناس اكتر من مرة وياخد 15 سنه وبعد كده يتم عمل استئناف له وياخد ٤ سنين او خمسه طيب حق الشهيد محمود البنا شهيد الشهامة نجيبه من مين”.

قضية البنا

كانت مدينة تلا بمحافظة المنوفية قد شهدت جريمة قتل بشعة، عندما اعتدى طالب جامعي علي طالب ثانوي، بعد أن عاتبه على معاكسة فتاة، فاستلّ مطواة، وطعنه وسط الشارع، وذلك بمساعدة اثنين من أصدقائه.

ولقي محمود البنا #شهيد_الشهامة، 17 عاما، طالب ثانوية عامة، مصرعه على يد ثلاثة شبان، لمعاتبته لهم على تحرشهم بإحدى الفتيات في 9 أكتوبر الماضي.

وألقت الشرطة القبض على المتهمين الثلاثة، وهم:

  • مصطفى محمد مصطفى، 17 سنة، طالب.
  • محمد راجح، 18 سنة، طالب.
  • إسلام عاطف، 17 سنة، طالب.

وبحوزتهم ” مطواة” استخدموها في الجريمة.

وبحسب تحقيقات الشرطة، اعترف المتهمون أنه حدث خلاف بينهم، تحول إلى مشادة كلامية، قاموا على إثرها بطعن محمود محمد البنا بمطواة بالفخذ الأيسر، وتركوه وسط دمائه، وفروا هاربين.

عبد الرحيم التهامي

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.