لقتلهم محمود البنا.. السجن 15 عاما لمحمد راجح و2 آخرين

الحكم على المتهمين في مقتل محمود البنا
الحكم بالسجن 15 عاما على المتهمين في مقتل محمود البنا - أرشيف

قضت محكمة جنايات الطفل، المنعقدة بمجمع محاكم شبين الكوم، اليوم الأحد، على المتهم محمد أشرف راجح واثنين آخرين بالسجن 15 سنة، في قضية مقتل محمود البنا “شهيد الشهامة”، كما قضت المحكمة بالسجن 5 سنوات على المتهم الرابع.

وشهد محيط مجمع محاكم شبين الكوم في محافظة المنوفية، حضورا كثيفا من مواطنين قبل جلسة النطق بالحكم على محمد راجح في مقتل محمود البنا.

فيما كثّفت مديرية أمن المنوفية تشديداتها الأمنية في محيط مجمع المحاكم، وانتشرت قوات الأمن بشوارع شبين الكوم، وجابت شوارع المحافظة سيارات التدخل السريع، وقوات الأمن المركزي.

مقتل محمود البنا

ونظرت محكمة جنايات الطفل بشبين الكوم ثلاث جلسات في قضية مقتل محمود البنا، استمعت خلالها لدفاع المجني عليه والمتهمين، واطلعت على تقارير الطب الشرعي والتحريات.

وكانت لجنة من الطب الشرعي قد أقرت بأن سبب مقتل محمود البنا هو قطع شريان الفخذ الأيسر للضحية عن طريق الطعن.

كانت مدينة تلا بمحافظة المنوفية قد شهدت جريمة قتل بشعة، عندما اعتدى طالب جامعي علي طالب ثانوي، بعد أن عاتبه على معاكسة فتاة، فاستلّ مطواة، وطعنه وسط الشارع، وذلك بمساعدة اثنين من أصدقائه.

ولقي محمود البنا، 17 عاما، طالب ثانوية عامة، مصرعه على يد ثلاثة شبان، لمعاتبته لهم على تحرشهم بإحدى الفتيات في 9 أكتوبر الماضي.

وألقت الشرطة القبض على المتهمين الثلاثة، وهم:

  • مصطفى محمد مصطفى، 17 سنة، طالب.
  • محمد راجح، 18 سنة، طالب.
  • إسلام عاطف، 17 سنة، طالب.

وبحوزتهم ” مطواة” استخدموها في الجريمة.

اعتراف المتهمين

وبحسب تحقيقات الشرطة، اعترف المتهمون أنه حدث خلاف بينهم، تحول إلي مشادة كلامية، قاموا على إثرها بطعن محمود محمد البنا بمطواة بالفخذ الأيسر، وتركوه وسط دمائه، وفروا هاربين.

كان الطالب محمود البنا قد فوجئ بأحد الشباب يتحرش بإحدى الفتيات في الشارع، فتدخّل ليحول بينهما، وقال له: “إن معاكسة الفتيات ليست من الرجولة”، فقرر محمد راجح الانتقام منه، وأحضر مطواة واثنين من أصدقائه، وقام بتسديد عدة طعنات للشاب، وتركه ينزف وسط دمائه، وفر هاربا، ولفظ محمود أنفاسه الأخيرة قبل وصوله مستشفى تلا.

ودشّن رواد مواقع التواصل الإجتماعي وأصدقاء محمود البنا هاشتاج “#راجح_قاتل“، الذي تصدر مواقع التواصل الاجتماعي لعدة أيام، من أجل المطالبة بحق صديقهم محمود، وطالب المشاركون في الهاشتاج بإعدام المتهمين في قضية شهيد الشهامة تحقيقا للعدالة.

وطالب ناشطون عبر هاشتاج #حق_البنا_استثنا_ياقاضي، بتطبيق أقصى عقوبة على القاتل محمد راجح، واستثناءه من قانون الطفل، الذي يُحدد أقصى حدّ للعقوبة بخمسة عشر عاما.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.