قصة وفاة الطفلين هنا وسليم: عشقا مصر فدُفنا فيها (فيديو وصور)

وفاة الطفلين هنا وسليم
وفاة الطفلين هنا وسليم في السعودية بسبب حريق ناتج عن ماسّ كهربائي - وكالات

يستقبل مطار القاهرة الدولي جثماني الطفلين هنا وسليم سماحة، اللذين تُوفّيا في العاصمة السعودية الرياض، إثر حادثة حريق مأساوية، أثارت حزن وتعاطف المصريين.

وكان قد أعلن خالد سماحة، والد الطفلين هنا وسليم، وفاتهما مساء أمس، إذ نشر نعيا على صفحته الخاصة بالفيس بوك، قائلا: “البقاء لله، لله ما أعطى، ولله ما أخذ، إنا لله وإنا إليه راجعون، توفيت إلى رحمة الله هنا خالد سماحة وسليم خالد سماحة”.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، خلال الساعات الماضية، نعي الطفلة هنا وأخيها سليم خالد سماحة بكل الأسى والحزن.

ومن جهته، قال والد الطفلين هنا وسليم المتوفييْن بسبب ماسّ كهربائي في السعودية: “إن لجنة التحقيق أكدت أن المصدر الرئيسي للحريق هو المشترك الكهربائي، الذي كان به شاحن الهاتف في غرفة النوم”.

وأضاف “سماحة”، في مداخلة هاتفية مع برنامج “كل يوم” على فضائية “ONE”، مساء الأربعاء: “أولادي كانوا نايمين عادي، وتاني يوم عندهم مدرسة، ونزلت من البيت 10 دقائق، لقيت صاحب الكمباوند بيقول لي في دخان في الشقة، فقلت له أنا راجع أكسر الباب وادخل على طول”.

وفاة طفلين بسبب ترك شاحن المحمول بجوارهما ليلاً

وفاة طفلين بسبب ترك شاحن المحمول بجوارهما ليلاً #كل_يوم#ON_E#مصر_امام_العالم

Gepostet von ‎برنامج كل يوم‎ am Mittwoch, 11. Dezember 2019

تابع: “أولادي طول عمرهم بيحبوا مصر، ونفسهم يعيشوا فيها على طول، وكل إجازة بيبقوا مش عايزن يرجعوا، ويقولوا لي شوف شغل في مصر، وآديني راجع بيهم مصر على طول عشان أدفنهم”.

ونعى الأب المكلوم طفليه بقوله: “الحمد لله، أولادي ملائكة، معملوش أي حاجة خالص، هنا 10 سنوات، وسليم 8 سنوات”.

وتُوفّي الطفلَان سليم وهنا في مدينة الرياض السعودية، بسبب ماس كهربائي بشاحن الهاتف المحمول في غرفتهما، وانتشرت صورة الطفلين من قِبل الجالية المصرية بالسعودية، مع تحذير بعدم وضع الشاحن في غرف النوم.

قصة الطفلين هنا وسليم

وروى الأب لمواقع صحفية تفاصيل القصة شديدة الحزن، مؤكدا أن البداية عندما ترك خالد سماحة طفليه نائمين في غرفتهما الصغيرة، ونزل لشراء بعض الأغراض، ولم تمضِ سوى عشر دقائق حتى تلقّى اتصالا هاتفيا من أحد جيرانه، يبلغه بتصاعد أدخنة من داخل شقته، ليطلب منه الأب فتح الباب، والدخول على الفور، للاطمئنان على الطفلين هنا وخالد.

وأضاف: “أن الجار اقتحم الشقة، إلا أن اندفاع الأدخنة الكثيفة أعاقت دخوله، ليسقط مغشيا عليه، نتيجة اختناق حاد، ويُجرى نقله للرعاية المركزة حتى اليوم، وفقا لما قاله الأب المكلوم”.

يُذكر أن الطفلين هما حفيدا وزير التنمية المحلية ومحافظ سوهاج الأسبق، اللواء محسن النعماني، وأبناء شقيقة الإعلامية نرمين النعماني بالتليفزيون المصري Nile Tv، ومستشار وزير التربية والتعليم للعلاقات الدولية.

وبحسب والد الطفلين هنا وسليم، فإنه وزوجته سيعودان بصبحبة جثامين طفليهما على طائرة مصر للطيران، القادمة من الرياض، لتشييع الجنازة، ويُصلى عليهما بعد الظهر من مسجد مصطفى محمود بالمهندسين.

الطفلين هنا وسليم

الطفلين هنا وسليم الطفلين هنا وسليم

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.