مباراة الأهلي ووادي دجلة: الأحمر يفوز بثلاثية ويستعيد الصدارة (فيديو)

مباراة الأهلي ووادي دجلة: الأحمر يفوز بثلاثية ويستعيد الصدارة (فيديو)
المارد الأحمر رفع رصيده إلى 15 نقطة في صدارة الدوري- أرشيف

انتهت مباراة الأهلي ووادي دجلة اليوم بمواصلة فريق النادي الأهلي انتصاراته للمرة الخامسة على التوالي في مسابقة الدوري العام ، إذ حقق فوزا كبيرا بثلاثية نظيفة، سجلها رمضان صبحي، وليد أزارو، وأحمد الشيخ، في المباراة التي جمعتهما مساء اليوم الأربعاء، على ملعب السلام.

وجاءت المباراة ضمن مواجهات الجولة السابعة من منافسات بطولة الدوري الممتاز، ورفع المارد الأحمر رصيده إلى 15 نقطة في صدارة الدوري، فيما تجمد رصيد وادي دجلة عند ثلاث نقاط في المركز الأخير.

مباراة الأهلي ووادي دجلة

بداية مباراة الأهلي ووادي دجلة جاءت سريعة من قبل لاعبي الفريقين، وشكلوا خطورة على المرميين، وبمرور الوقت استطاع لاعبو الأهلي الوصول إلى مرمى محمد عبد المنصف في أكثر من فرصة لكن تألق محمد عبد المنصف منعهم من التسجيل.

ومن إحدى الهجمات انفرد رمضان صبحي بعدما استلم بطريقة رائعة، وتوغل داخل منطقة الجزاء من الجهة اليسرى، وسدد بيسراه فارتطمت في جسد محمد عبد المنصف لتضيع أخطر فرص الشوط الأول، وينتهي بالتعادل السلبي.

وفي الشوط الثاني بدأ الأهلي الضغط مبكرا ونجح في تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 53، عن طريق رمضان صبحي، الذي راوغ مدافع دجلة، وسدد كرة سكنت شباك محمد عبد المنصف.

وفي الدقيقة 65، أنقذ محمد الشناوي، فرصة هدف محقق، بعدما تصدى لتسديدة رفيق كابو، المنفرد داخل منطقة الجزاء، بعدما ضرب دفاعات الأهلي، وفي الدقيقة 75، استلم حسين الشحات بتحكم رائع عرضية محمود وحيد، وراوغ مدافع وادي دجلة وأرسل كرة عرضية متوسطة القوة للقادم من الخلف وليد أزارو، ليضعها بسهولة في الشباك.

وكاد فريق وادي دجلة أن يقلص الفارق بعد انفراد للاعب عبد الكبير الوادي، وخروج خاطئ من محمد الشناوي لكنها مرت بغرابة شديدة بجوار القائم الأيمن، وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع، استلم عمرو السولية كرة داخل منطقة الجزاء بتحكم دقيق، ليرسلها إلى البديل أحمد الشيخ، الذي تمكن من وضع الهدف الثالث.

صدارة الدوري

وبفوزه اليوم بثلاثية نظيفة، تصدر الأهلي جدول الترتيب في الدوري رغم لعبه خمس مباريات فقط، بينما أشار المدرب السويسري للأهلي رينيه فايلر، عقب نهاية مباراة الأهلي ووادي دجلة إلى أن طريقة لعب المنافس حملت مخاطرة كبيرة.

وأضاف: “حاولنا استغلال ذلك، وكنا الفريق الأعلى فنيا في النتيجة والأداء، وخلقنا أكثر من فرصة في الشوط الأول، وتسيدنا اللقاء تماما”، وأوضح أن أي لاعب سريع يشكل إزعاجا لأي دفاع وليس دفاع الأهلي فقط.

وأضاف: “نحن نعمل ككتلة واحدة، الكل يهاجم ويدافع، إذا سنحت فرص للمنافس، فهي ليست مشكلة الدفاع فقط، بل خطا الهجوم والوسط عليهما أيضا الضغط واستخلاص الكرة مبكرا وعدم السماح للمنافس ببناء الهجمة”.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.