وزير النقل عن زيادة أسعار تذاكر القطارات: الركاب موافقين (فيديو)

زيادة أسعار تذاكر القطارات بعد 3 يونيو
وزير النقل يعلن أن زيادة أسعار تذاكر القطارات بعد 3 يونيو 2020 - أرشيف

قال كامل الوزير، وزير النقل: “إن الحديث عن زيادة أسعار تذاكر القطارات بالسكة الحديد سيكون بعد 30 يونيو 2020”.

وأضاف الوزير، في تصريحات صحفية، اليوم الخميس: “أننا سنجتمع مع طوائف الشعب المصري، ونصارحهم بحقيقة التطوير، الذي يُجرى في السكة الحديد”.

وأشار وزير النقل إلى أنه سيُجرى تشغيل قطارات بعربات جديدة في 30 يونيو المقبل، قبل زيادة أسعار تذاكر القطارات على الجمهور.

والأحد الماضي، تحدث الوزير عن زيادة أسعار تذاكر القطارات، قائلا: “قطار أبو قير التذكرة فيه بجنيه، ووسيلة النقل الموازية برة بتاخد 10 جنيه، الناس نفسهم قالوا إحنا جاهزين ارفع التذكرة، وإحنا مبسوطين وغير متضررين”.

وتابع: “أن الشعب المصري شعب طيب وذكي، هو شاف القطار بدأ يتنضف وينضبط، طب ليه منساعدش الدولة، وجاهزين يرفعوا التذكرة”.

زيادة أسعار تذاكر القطارات

وأكد وزير النقل، في سياق حديثه عن زيادة أسعار تذاكر القطارات، أنه “لن يُجرى زيادة أسعار تذاكر القطارات إلا بعد ما كل قطاراتنا تبقى جديدة، وتصل العربات الجديدة إلى الوزارة”.

ونوّه الوزير بأن السكة الحديد، ما زالت تخسر، وجرى إنشاء صندوق يضم عائدات غرامات التذاكر، والتذاكر التي كانت يُجرى هدرها، والعائد من أرباح استغلال أصول السكك الحديدية والإعلانات والمولات، وفي خلال ستة أشهر دبّرنا 440 مليون جنيه من العائدات التي كانت تُهدر.

وقال الوزير: “إن قيمة التذكرة مبتجبش قيمة التشغيل، مثلا قطار القاهرة – منوف – طنطا من القطارات التي تشهد كثافة عالية جدا، تبلغ مصاريف تشغيله 36 ألف جنيه، فيما تصل عوائده إلى 3 آلاف جنيه فقط”.

وتتسلم هيئة السكة الحديد، اليوم، أول دفعة من الجرارات المتعاقد عليها مع شركة جنرال إليكتريك الأمريكية، ضمن صفقة الـ110 جرارا.

ويتضمن الاتفاق المبرم مع شركة جنرال إلكتريك تمويل وتوريد 110 جرارا، جرى التعاقد عليها نهاية 2018.

وتنص عقود الصفقة على تصنيع 50 جرارا بالكامل في مصانع الشركة بأمريكا، يُجرى توريدها على خمس دفعات قبل نهاية النصف الأول من عام 2020، بواقع عشرة لكل مرحلة، وتصنيع 50 جرارا آخر، بمشاركة الشركات المحلية المصرية.

وتقدر الصفقة التي أبرمتها وزارة النقل العام الماضي، بقيمة 575 مليون دولار، وهي تشمل توريد 110 جرارا جديدا، مع صيانة وإصلاح 81 جرارا، كانت الشركة سلمتها للهيئة عام 2008، لكن توقف العمل بها، لعدم قدرة الهيئة توفير قطع الغيار اللازمة حينذاك.

محمد محمود

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.