استمرار تراجع البورصة في الجلسة الثالثة: رأس المال يخسر 4.1 مليارات جنيه

استمرار تراجع البورصة في الجلسة الثالثة: رأس المال يخسر 4.1 مليارات جنيه
هبوط مؤشر "إيجي إكس 30" بنسبة 0.5% ليغلق عند مستوى 13469 نقطة- أرشيف

استمر تراجع البورصة في الجلسة الثالثة اليوم الثلاثاء، بضغوط مبيعات عربية، لتخسر نحو 4.1 مليارات جنيه من رأس المال السوقي، الذي أغلق عند مستوى 688.419 مليار جنيه.

وجاء تراجع البورصة في الجلسة الثالثة على النحو التالي في مؤشراتها:

  • هبط مؤشر “إيجي إكس 30” بنسبة 0.5% ليغلق عند مستوى 13469 نقطة.
  • نزل مؤشر “إيجي إكس 50” بنسبة 0.72% ليغلق عند مستوى 1933 نقطة.
  • انخفض مؤشر “إيجي إكس 30 محدد الأوزان” بنسبة 0.44% ليغلق عند مستوى 15948 نقطة.
  • زاد مؤشر إيجي إكس 30 للعائد الكلي بنسبة 0.57% ليغلق عند مستوى 5050 نقطة.
  • تراجع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة “إيجي إكس 70” بنسبة 0.96% ليغلق عند مستوى 521 نقطة.
  • هبط مؤشر “إيجي إكس 100” بنسبة 0.67% ليغلق عند مستوى 1367 نقطة.
  • ارتفع مؤشر بورصة النيل بنسبة 0.69% ليغلق عند مستوى 481 نقطة.

البورصة في الجلسة الثالثة

وبلغ حجم التداول على الأسهم 130.8 مليون ورقة مالية بقيمة 716.4 مليون جنيه، عبر تنفيذ 19.5 ألف عملية لعدد 163 شركة.

واستحوذ المصريون على نسبة 57.98% من إجمالي التعاملات، والأجانب على نسبة 31.04%، والعرب على نسبة 10.89%، والمؤسسات على 48.17%، وكان باقي المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 51.82%.

وفي ظل خسائر البورصة في الجلسة الثالثة، ارتفعت أسهم 38 شركة بختام التعاملات، وانخفضت 87 شركة، بينما لم تتغير مستويات 38 شركة.

ومال صافي تعاملات الأفراد المصريين والعرب والأجانب والمؤسسات العربية للبيع بقيمة 36.8 مليون جنيه، 11.1 مليون جنيه، 1.7 مليون جنيه، 25.8 مليون جنيه، فيما مال صافي تعاملات المؤسسات المصرية والأجنبية للشراء بقيمة 47.5 جنيه، 22.7 مليون جنيه، على التوالي.

خسارة بالمليارات

وبخلاف خسائر البورصة في الجلسة الثالثة كان رأس المال السوقي للبورصة قد خسر، أمس الاثنين، 11.4 مليار جنيه وسط تراجع مؤشرات البورصة بشكل جماعي، بضغوط مبيعات عربية، وفقدان نحو 11.4 مليار جنيه من رأس المال السوقي، ليغلق عند مستوى 692.521 مليار جنيه.

وكانت البورصة قد أغلقت جلسة تعاملات أول أمس الأحد، على خسارة 1.2 مليار جنيه وسط تراجع جماعي لمؤشرات البورصة في مستهل تعاملات الأسبوع، وتراجع رأس المال السوقي ليسجل 703.957 مليارات جنيه بضغوط بيعية للمستثمرين.

كما تكبدت الشركات المقيدة بالبورصة خسارة في رأس مالها السوقي وصلت إلى 22.6 مليار جنيه خلال نوفمبر المنصرم، إذ تراجعت قيمة الأسهم لنحو 705.1 مليارات جنيه، مقابل 727.7 مليار جنيه خلال الشهر السابق له، بانخفاض بلغت نسبته 3.1%.

وبحسب المحللين، وقعت خسارة البورصة بسبب جذب السيولة التي كانت تنتظرها السوق المصرية خلال الأشهر المقبلة، والتي جرى على إثرها تأجيل طرح عدد من الشركات بالبورصة إلى الاكتتاب في أرامكو عملاق النفط في العالم.

عبد الله محمد

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.