القصة الكاملة لحريق مصنع أبو حوا: مليار جنيه خسائر (صور)

حريق مصنع أبو حوا
خسائر بمليار جنيه في حريق مصنع أبو حوا بالقليوبية - وكالات

كشفت المعاينة المبدئية لحريق مصنع أبو حوا للدراجات النارية، عن أن الخسائر تقدر بنحو مليار جنيه، فيما طلبت النيابة استدعاء صاحب المصنع، وتوصلت التحريات إلى أنه متواجد خارج البلاد في دولة الصين.

وتُواصل قوات الحماية المدنية في القليوبية، حتى الآن، عمليات التبريد للحريق الذي نشب بالمصنع مساء أمس، عقب السيطرة المبدئية عليه بعد مرور 10 ساعات كاملة من اندلاع النيران.

وأوضحت المعاينة الأولية التى أجرتها نيابة قليوب، لمصنع أبو حوا للدراجات النارية، أنه من المرجح أن يكون سبب الحريق ماسا كهربائيا بمخزن للبطاريات القابلة للاشتعال، التي تقع على مساحة 200 متر، ثم امتد إلى مساحة 4200 متر، نظرا لوجود مواد قابلة للاشتعال.

مصنع أبو حوا

حريق مصنع أبو حوا

وتبين أن الحريق التهم الطوابق الثلاثة، ولا يوجد خسائر في الأرواح، وفقا لتصريحات عبدالحليم مرزوق محافظ القليوبية، الذي انتقل رفقة طارق عجيز، مدير الأمن، إلى موقع المصنع المشتعل، وأصدر توجيهات بتوفير 30 سيارة إطفاء بالإضافة للاستعانة بالقوات المسلحة وشركات البترول، للسيطرة على الحريق.

مصنع أبو حوا

وتلقى اللواء هشام سليم مدير مباحث القليوبية، بلاغا من اللواء أحمد العشماوى مدير إدارة الحماية المدنية بالقليوبية بنشوب حريق هائل بمصنع دراجات بخارية “أبو حوا” بقرية كفر أبو جمعة مركز قليوب على الطريق الزراعى في الساعة الخامسة مساء أمس الاثنين.

وبالمعاينة، تبين أن الحريق اندلع على مساحة 200 متر وامتد إلى مخازن للكاوتش والبطاريات على مساحة 4200 ‏‏ومواد قابلة للاشتعال ولم يسفر الحريق عن أي خسائر بشرية، فيما أصيب 4 عمال بحالات اختناق، إذ كانوا يساعدون القوات فى عمليات الإطفاء.

مصنع أبو حوا

ويشمل المصنع الذي تبلغ مساحته 4200 متر مربع 3 مبانٍ، مصنع ومخزنين، وتبين أن اثنين من المباني انهارا من شدة النيران وعمليات الإطفاء لمحاولة السيطرة على ألسنة اللهب بينما يوجد مبنى ثالث مازالت به أدخنة وآيل للانهيار أيضا.

وطلبت النيابة ملف مصنع أبو حوا من الوحدة المحلية فى قليوب ومعرفة عما إذا كانت تتوافر به اشتراطات الأمن والسلامة المهنية من عدمه.

ومازالت جهود إطفاء الحريق مستمرة، إذ يتم التعامل بأسلوب حذر منعا لأي إصابات ومنع انتقاله للمنطقة الصناعية المجاورة.

مصنع أبو حوا

تفحم عامل

وبخلاف حريق مصنع أبو حوا، شهدت محافظة الغربية في 3 يوليو الماضي اندلاع حريق هائل في مصنع كتان بقرية ميت هاشم، التابعة لمركز سمنود.

وكشفت معاينة أجهزة الأمن بالجيزة للحريق، عن أن تسرب غاز نتج عن أسطوانة هو سبب اشتعال النيران، وتفحم جثة عامل وإصابة ثمانية آخرين، وأوضحت المعاينة أن المصنع يقع على مساحة 2000 متر، والتهمت النيران معظم محتوياته.

وأشارت التحريات إلى أن المصنع ملك شخص يدعى العبد يونس، لافتة إلى النيران أحرقت 22 طن كتان بحجم خسائر بلغ 500 ألف جنيه، جرى تحرير المحضر اللازم، وتولت النيابة العامة التحقيقات.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.