مصر تحتل المرتبة 28 عالميا في جودة الطرق والكباري.. تفاصيل

مصر تحتل المرتبة 28 عالميا في جودة الطرق والكباري.. تفاصيل
تقدم ترتيب مصر العالمي 90 مركزا في جودة الطرق خلال الخمس سنوات الماضية- أرشيف

أعلن المركز الإعلامي لمجلس الوزراء أن مصر احتلت المركز 28 عالميا في جودة الطرق والكباري خلال عام 2019، وذلك وفقا لمؤشر التنافسية العالمية.

وبحسب إنفوجراف نشره المركز الإعلامي أظهر تقدم ترتيب مصر العالمي 90 مركزا في جودة الطرق خلال الخمس سنوات الماضية، حيث كانت بالمركز 45 عام 2018، والمركز 75 عام 2017، والمركز 107 عام 2016، والمركز 110 عام 2015، والمركز 118 عام 2014، بحسب تقارير سابقة للتنافسية العالمية.

بينما قالت هيئة الطرق والكباري في بيان لها: “إن حوادث الطرق انخفضت بمعدل 38%، بعد تنفيذ مشروعات الطرق والكباري، التي شهدتها وزارة النقل منذ 2014 وحتى 2019”.

مصر تحتل المرتبة 28 عالميا في جودة الطرق والكباري.. تفاصيل

جودة الطرق والكباري

وأضافت الهيئة عن ترتيب مصر، فيما يتعلق بجودة الطرق والكباري: أن وزارة النقل حققت نجاحات عديدة، ونقلة نوعية قوية في مجال الطرق والكباري، خلال الخمس سنوات الماضية من خلال:

  • رفع كفاءة الطرق القديمة بأكملها.
  • إنشاء طرق جديدة للربط بين المحافظات.
  • بناء مجتمعات عمرانية جديدة.

وكشفت الهيئة في بيانها عن إجمالي استثماراتها التي جرى إنجازها خلال الفترة من 2014 وحتى 2019، إذ بلغ 33 مليارا و300 مليون جنيه، فيما بلغت تكلفة المشروعات التي جرى افتتاحها بالفعل خلال الثلاث سنوات الماضية 7.9 مليارات جنيه.

ولفتت إلى أن الاستثمارات شملت مشروعات كبيرة، لتطوير الطرق والكباري، منها ما جرى تنفيذه بالفعل، وهي:

  • جزء من المشروع القومي للطرق، بطول 900 كيلو متر، بتكلفة 19 مليار جنيه.
  • تطوير شبكة الطرق الحالية 2000 كم، بتكلفة 6 مليارات جنيه.
  • الانتهاء من تنفيذ 6 محاور جديدة على النيل، بـ3.7 مليارات جنيه.
  • 30 “كوبري” علويا، بتكلفة 3.3 مليارات جنيه.

وأشارت وزارة النقل إلى أن إجمالي استثمارات الطرق والكباري الجاري تنفيذها حاليا يبلغ 52.5 مليار جنيه، وتشمل:

  • استكمال المشروع القومي للطرق.
  • استكمال تطوير شبكة الطرق الحالية.
  • تنفيذ 10 محاور جديدة على النيل بالتعاون مع الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.
  • إنشاء 20 “كوبري” علويا.

حوادث الطرق

وبخلاف ما جاء في البيان عن تقدم مصر في مجال جودة الطرق والكباري، يُذكر أنه في 23 من أكتوبر الماضي، شهد الطريق الإقليمي هبوطا أرضيا، بالقرب من الكيلو 30 للقادم من طريق الواحات، اتجاه محافظة الفيوم، نتيجة تجمع كمية كبيرة من المياه أثناء موجة أمطار شهدتها البلاد

فيما قال وزير النقل، كامل الوزير: “إن الجزء الذي سقط من الطريق الدائري الإقليمي بسبب السيول حوالي 100 متر، في منطقة القوس الجنوبي بطريق الفيوم – الإسكندرية الصحراوي، رغم أنه من الطرق الجديدة، إذ لم يمر على إنشائه عامان”.

ورغم الجهود المبذولة لتطوير شبكة الطرق والكباري، فإن الآلاف من المواطنين يفقدون أرواحهم سنويا، نتيجة حوادث طرق في جميع المحافظات.

وكشفت النشرة السنوية لحوادث القطارات والسيارات التي أصدرها الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، منتصف أبريل الماضي، عن ارتفاع عدد الحوادث خلال عام 2018، إذ بلغت نحو 8480 حادثة، أسفرت عن وفاة 3078 شخصا، وإصابة 11830 شخصا آخر، وإتلاف 13441 مركبة.

وذكر التقرير أن التكلفة المقدرة للحوادث في عام 2017 بلغت 28.9 مليار جنيه، موزعة كالآتي:

  • 22.1 مليار جنيه: التكلفة الكلية المقدرة للوفيات.
  • 4.7 مليارات جنيه: التكلفة المقدرة للإصابات.
  • 2.1 مليار جنيه: التعويضات المسددة من شركات التامين.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.