إحالة 11 من سائقي الحافلات المدرسية للتحقيق: تعاطي مخدرات

إحالة 11 من سائقي الحافلات المدرسية للتحقيق: تعاطي مخدرات
توقيع الكشف على 580 سائقا في أول 3 أسابيع من الفصل الدراسي الحالي- أرشيف

أعلنت وزارة التضامن الاجتماعي إحالة 11 من سائقي الحافلات المدرسية للتحقيق، بسبب تعاطيهم المخدرات، وفقا لتصريحات غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، ورئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان.

وقالت والي: إن اللجنة وقعت الكشف على 580 سائقا في أول 3 أسابيع من الفصل الدراسي الحالي فى محافظات القاهرة والجيزة ودمياط والمنوفية والإسكندرية والمنيا، وتبين تعاطي 11 حالة من السائقين، منهم 9 حالات حشيش وحالة واحدة ترامادول وأخرى أفيون بنسبة تعاطى 2.1%.

11 من سائقي الحافلات المدرسية

وأضافت والي، أنه جرى إحالة 11 من سائقي الحافلات المدرسية للتحقيق بعد ثبوت تعاطيهم المخدرات، مشيرة إلى أنه جرى الكشف أيضا خلال الفترة المشار إليها في نفس المحافظات على 1302 من العاملين والسائقين في الإدارات التعليمية المختلفة، ومن يثبت تعاطيه للمواد المخدرة يجرى اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضده.

وأوضحت أن اللجنة ستجري العديد من حملات الكشف على سائقي الحافلات المدرسية طوال العام الدراسي الحالي، ويجرى تحرير محاضر لمن يثبت تعاطيه للمواد المخدرة وإحالتهم للنيابة لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

وفي السياق، لفت مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي بالوزارة، عمرو عثمان، إلى أنه يجرى حاليا التوسع في الحملات المستهدفة للكشف على السائقين المعنيين بكل من:

  • حافلات نقل طلاب الجامعات والمعاهد العليا الخاصة.
  • حافلات نقل طلاب المدارس الحكومية.
  • حافلات المدارس الخاصة بالمحافظات المختلفة.

وأوضح أنه يجرى إخطار وزارة التربية والتعليم بنتائج العينات التوكيدية لاتخاذ إجراءات الفصل لمن يثبت تعاطيه للمخدرات، مع تحرير محاضر وإحالتها إلى النيابة بتهمة القيادة تحت تأثير المخدر.

تعاطي المخدرات

وعلى صعيد إحالة 11 من سائقي الحافلات المدرسية للتحقيق وبحسب عثمان، حققت حملات الكشف على السائقين التي نفذها صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي نجاحا كبيرا خلال السنوات الماضية، أدت إلى انخفاض نسبة التعاطي، إذ جرى الكشف على 50 ألف سائق مهني خلال العام الماضي، وانخفضت نسبة تعاطي المخدرات بينهم من 24% عام 2015 إلى 12% عام 2018.

وفي المقابل، قال إبراهيم عسكر، مدير البرامج الوقائية في صندوق مكافحة الإدمان التابع لوزارة التضامن، خلال لقاء تلفزيوني  في 12 من الشهر الجاري: إن “79% من الجرائم التي تُرتكب ترجع إلى تعاطي المواد المخدرة”.

وعلى صعيد إحالة 11 من سائقي الحافلات المدرسية للتحقيق، أعلنت وزيرة التضامن الاجتماعي، في أغسطس الماضي، أرقاما عن ظاهرة الإدمان في مصر، ونُشرت في إحصائيات صندوق مكافحة وعلاج الإدمان، أن نسبة تعاطي المخدرات وصلت إلى 10% وهو ضعف المعدل العالمي.

وأوردت الوزيرة أرقاما مفزعة عن جريمة تعاطي المخدرات، أهمها:

  • حوالي 27.5% من متعاطي المخدرات إناث، و72.5% ذكور.
  • يعمل 24% من متعاطي المخدرات سائقين، و19.7% حرفيين.
  • متوسط الإنفاق الشهري على المخدرات 237.1 جنيها.
  • سن تعاطي المخدرات انخفض إلى 10 و11 عاما، و10% من متعاطي المخدرات ما بين 12- 19 سنة.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.