صرف مقررات التموين لمليون عائد إلى منظومة الدعم.. تفاصيل

صرف مقررات التموين لمليون مواطن مستبعد
صرف مقررات التموين لمليون عائد إلى منظومة الدعم وباقي 800 ألف آخرين - أرشيف

كشفت مصادر في وزارة التموين، عن بدء صرف مقررات التموين للمواطنين العائدين إلى منظومة البطاقات التموينية خلال الفترة الماضية، بعد قبول تظلماتهم من الاستبعاد.

وأوضحت المصادر، في تصريحات صحفية، أنه جرى صرف مقررات التموين لمليون شخص من إجمالي 1.8 مليون سُمح لهم بالعودة، مضيفا أنه جارٍ صرف المقررات للمتبقين تباعا بمجرد عودتهم إلى البطاقات التموينية.

صرف مقررات التموين

وكانت وزارة التموين والتجارة الداخلية قد أعلنت عودة مليون و800 ألف شخص إلى منظومة الدعم لصرف مقررات التموين مرة أخرى بعد استبعادهم، وذلك بعد يومين من التوجيهات التي أصدرها الرئيس عبد الفتاح السيسي.

ﻭأضافت الوزارة، في بيان لها، بداية أكتوبر الجاري: “أنه سيُجرى أيضا تلقي التظلمات من أي مواطن يرى أحقيته للدعم، مِن خلال مكاتب التموين في مختلف المحافظات.

وأشارت إلى أنه سيستمر صرف الخبز المدعم لأي مواطن جرى استبعاده، نتيجة محددات لجنة العدالة الاجتماعية، إذ إن الاستبعاد كان يقتصر على صرف مقررات التموين فقط دون الخبز، وأن الجميع يصرفون الخبز المدعم حاليا لحين فحص تظلماتهم، وعودتهم أيضا لصرف السلع، طالما أنهم من مستحقي الدعم، بحسب بيان للوزارة.

وشدد وزير التموين والتجارة الداخلية على جميع المديريات ومكاتب التموين بتيسير كل الإجراءات الخاصة بالتظلمات، وأن تكون بالرقم القومي والمستند الدال على صحة بيانات التظلم.

ووجه الوزير باستمرار تنفيذ القرار الوزاري الاستثنائي الخاص باستخراج بطاقات تموينية جديدة لمن ليست له بطاقات من الفئات الأَوْلَى بالرعاية والأسر الأكثر احتياجا، مثل: أصحاب الدخل، أو المعاش المنخفض، والأرامل، والمطلقات، وأصحاب الأمراض المزمنة، والمستفيدون من تكافل وكرامة والمعاش الاجتماعي، وكذلك ضم الزوجة غير المقيدة على بطاقة تموين الأسرة إلى بطاقة تموين الزوج.

المرحلة الخامسة للاستبعاد

وأضاف علي المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية،: “إنه لن يمنع أحدا، سواء من الطبقة المتوسطة ولا فوق المتوسطة من حقه في بطاقات التموين”، مؤكدا عودتهم لمنظومة التموين مجددا.

وذلك بعد تأكيدات الرئيس السيسي “أنه يتابع بصفة شخصية مشكلة تنقية بطاقات التموين”، وأنه سيُجرى اتخاذ اللازم، للحفاظ على حقوق المواطنين.

وقال: “أتفهّم موقف المواطنين الذين تأثّروا سلبا ببعض إجراءات تنقية البطاقات التموينية، وحذف بعض المستحقين منها”.

كانت وزارة التموين قد بدأت الاستعداد لتطبيق معايير الاستبعاد من دعم التموين على المرحلة الخامسة للمستبعدين، خاصة أرباب المعاشات.

وتجاوز عدد مَن جرى استبعادهم في المراحل الأربعة السابقة ثمانية ملايين شخص، قبل أيام من تظاهرات 20 سبتمبر، التي قال النائب العام: “إن عددا ممن خرجوا فيها كانت لهم اعتراضات على أوضاع اجتماعية”.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.