خسارة رأس المال السوقي للبورصة 7.5 مليارات جنيه

خسارة رأس المال السوقي للبورصة 7.5 مليارات جنيه
اتجهت تعاملات المستثمرين الأجانب نحو البيع مسجلين صافي بيع بلغ 41.14 مليون جنيه- أرشيف

أغلقت البورصة المصرية، تعاملات جلسة اليوم الثلاثاء، على خسارة رأس المال السوقي بنحو 7.5 مليارات جنيه في ظل تراجع المؤشرات بصورة جماعية، لليوم الثالث على التوالي.

وجاءت خسارة رأس المال السوقي بنحو 7.5 مليارات جنيه، مدفوعا بمبيعات المستثمرين الأجانب، ليسجل في الختام نحو 707.49 مليارات جنيه.

وسيطر على تعاملات المصريين والعرب الاتجاه الشرائي، مسجلين صافي شراء بلغ 27.05 مليون جنيه، 14.08 مليون جنيه على الترتيب.

وفي سياق خسارة رأس المال السوقي، اتجهت تعاملات المستثمرين الأجانب نحو البيع مسجلين صافي بيع بلغ 41.14 مليون جنيه، وسجلت قيم التداولات اليوم نحو 444.42 مليون جنيه، بعد التداول على 155.63 مليون سهم من خلال 16.62 ألف صفقة منفذة.

خسارة رأس المال السوقي

وأظهر التقرير اليومي للبورصة تراجع المؤشرات بصورة جماعية على النحو التالي:

  • هبط المؤشر الرئيسي للسوق “EGX30” بنسبة 0.85%، ليغلق عند مستوى 14060.82 نقطة.
  • تراجع مؤشر “EGX30 Capped” بنسبة 1.01 % ليغلق عند 16876.74 نقطة.
  • انخفض مؤشر EGX ESG بنسبة 0.85%، ليغلق عند مستوى 2957.47 نقطة.
  • هبط مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة “EGX70” بنسبة 1.08%، ليغلق عند مستوى 524.29 نقطة.
  • نزل المؤشر الأوسع نطاقا “EGX100” بنحو 1.1%، ليغلق عند مستوى 1390.54 نقطة.
  • تراجع مؤشر EGX50 بنسبة 1.08%، ليغلق عند مستوى 2017.9 نقطة.
  • انخفض مؤشر EGX30-TR بنسبة 0.01%، ليغلق عند مستوى 5230.26 نقطة.

وتأتي خسارة رأس المال السوقي لليوم الثالث على التوالي إذ اختتمت البورصة المصرية، تعاملات جلسة أمس الاثنين، على تراجع المؤشرات كافة، مع ضغوط مبيعات المتعاملين الأجانب، ليتراجع رأس المال السوقي بقيمة 3.4 مليارات جنيه، مغلقا عند مستوى 715.091 مليار جنيه.

كما خسرت البورصة المصرية، يوم الأحد، أولى جلسات الأسبوع، نحو 800 مليون جنيه وسط تباين أداء المؤشرات، لتصل قيمة رأس المال السوقي إلى 718.5 مليار جنيه.

خسائر متلاحقة

وأظهر تقرير صادر عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، يوم الأحد قبل الماضي، بيانات عن البورصة خلال الفترة بين أغسطس 2018، إلى الشهر نفسه من العام الجاري 2019، كشف فيه عن هبوط جميع المؤشرات.

كما أظهر تقرير البورصة، أول الشهر الجاري، غلبة التراجع على أداء مؤشرات البورصة بنهاية شهر سبتمبر المنصرم، إذ بلغت خسائر البورصة 55 مليار جنيه.

وكان المصريون قد دخلوا في موجة عنيفة من البيع يوم 22 سبتمبر الماضي، بسبب “تخوّفهم من أحداث سياسية مقبلة”، بحسب خبير أسواق المال، مصطفى نور الدين، لتسجل خسارة رأس المال السوقي حوالي 36 مليار جنيه، مع هبوط جماعي للمؤشرات، بضغوط مبيعات المتعاملين المصريين والعرب، ليصل رأس المال السوقي إلى مستوى 702.302 مليار جنيه.

وفي بيانها آنذاك، أوضحت البورصة تعليق التداول لمدة 30 دقيقة، بعد هبوط مؤشر “إيجي إكس 100” بنسبة 5% لأول مرة منذ نوفمبر 2016.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.