الأكثر قراءة

    تعديلات جديدة على قانون التصالح في مخالفات البناء

    تعديلات جديدة على قانون التصالح في مخالفات البناء

    حسني مبارك يستعيد ذكرياته عن حرب أكتوبر عبر يوتيوب

    حسني مبارك يستعيد ذكرياته عن حرب أكتوبر عبر يوتيوب

    الكشف عن أضخم خبيئة مومياوات في حالة متميزة (صور)

    الكشف عن أضخم خبيئة مومياوات في حالة متميزة (صور)

    غضب في قطاع الأعمال: 48 شركة خاسرة وأجور مرتفعة

    غضب في قطاع الأعمال: 48 شركة خاسرة وأجور مرتفعة

    إصابة 38 طالبة باختناق بسبب حرق القمامة.. تفاصيل

    إصابة 38 طالبة باختناق بسبب حرق القمامة.. تفاصيل

جنايات المنصورة تقرر إيداع جدة الطفلة جنة مستشفى العباسية

جنايات المنصورة تقرر إيداع جدة الطفلة جنة مستشفى العباسية
المحكمة حددت جلسة 1 ديسمبر لعرض التقرير الطبي بعد عرض الجدة على مستشفى الأمراض النفسية- أرشيف

قررت الدائرة السادسة بمحكمة جنايات المنصورة، اليوم الأربعاء، إيداع جدة الطفلة “جنة” 40 عاما، والتي تسببت في وفاتها بالدقهلية، وقامت بتعذيب شقيقتها “أماني” في مستشفى الأمراض النفسية والعصبية بالعباسية، لبيان مدى سلامة قواها العقلية.

عقدت الجلسة برئاسة المستشار نسيم علي بيومي، وعضوية كل من المستشارين فاروق محمد فخري، وأمير السيد أحمد، وممثل الادعاء محمد الشاوري، وأحمد الصياد، وحددت المحكمة جلسة 1 ديسمبر لعرض التقرير الطبي.

جاء ذلك عقب تصريح موكلي الدفاع عن الجدة المتهمة، بعدم سلامة قواها العقلية، وطالب المحاميان من المحكمة إحالتها لمستشفى الأمراض العقلية لبيان مدى سلامة قواها العقلية.

ادعاء ورفض

وقال المحامي: “المتهمة تعاني من مرض عقلي، وإلا كيف ارتكبت مثل تلك الجريمة الشنعاء”. مضيفا أنها تعاني من خلل نفسي وعقلي منذ صغرها بسبب قسوة أسرتها، إذ كان والدها يعاملها بقسوة شديدة ويعاقبها بالعنف والضرب.

وقدم أحمد بركات محامي الدفاع عن المتهمة حافظة مستندات تفيد قيامها بمحاولة انتحار يوم زفافها من زوجها الثاني، بعدما قطعت شريانها وشرّحت أجزاء من جسمها بآلة حادة، وجرى نقلها المستشفى للعلاج وذلك عام 2008، وطلقها الزوج بسبب ذلك.

في المقابل اعترض المحامي المدعي بالحق المدني عن المجني عليها المتوفاة، وهي الطفلة جنة، وقال: إن المتهمة تمارس حياتها بشكل طبيعي ولديها طفل عمره عامان، ولم ترتكب بحقه أي ممارسات تعذيبية كما فعلت بحق الطفلة جنة.

الطفلة جنة

كانت الطفلة جنة محمد سمير حافظ، خمس سنوات، قد لقيت مصرعها بسبب التعذيب على يد جدتها في محافظة الدقهلية، وحظيت قضيتها باهتمام الرأي العام.

وأعلن سعد مكي، وكيل وزارة الصحة بالدقهلية، وفاة الطفلة جنة ضحية التعذيب على يد جدتها، والتي تعرضت للكي بآلة حادة “منجل” في أنحاء متفرقة من جسدها، وفي أعضائها التناسلية، بعد توقف عضلة القلب، متأثرة بإصاباتها.

جاء ذلك بعد يومين من إجراء فريق طبي في مستشفى المنصورة العام الجديد، جراحة بتر للساق اليسرى من أعلى الركبة للطفلة.

وبسؤال جد الطفلة لوالدها سمير حافظ، 55 سنة، “كفيف”، اتهم جدة الطفلة لوالدتها 41 سنة، ربة منزل، بإحداث إصابات الطفلة بعد تعذيبها بآلة حادة وكيها في أعضائها التناسلية عقابا لها على تبولها لا إراديا.

وألقى ضباط مباحث شربين القبض على المتهمة، وقررت النيابة العامة حبسها 15 يوما على ذمة التحقيقات.

وكشفت التحريات أن الطفلة جنة وشقيقتها الكبرى من أبوين كفيفين، انفصلا منذ أربع سنوات، وانتقلا إلى حضانة الجدة، بحكم قضائي لصالحها العام الماضي.

وفصلت النيابة قضية الطفلة أماني عن قضية شقيقتها “جنة”، إذ أحالت قضية “جنة” لمحكمة الجنايات، وقضية “أماني” إلى محكمة الجنح، وحددت أولى جلسات محاكمة الجدة في قضية “أماني”، يوم السبت المقبل .

عمر الطيب

شاهد المزيد

Leave a Reply

  Subscribe  
نبّهني عن