اتحاد الكرة يصدر بيانا بشأن الإعلان عن المدير الفني للمنتخب

اتحاد الكرة يصدر بيانا بشأن الإعلان عن المدير الفني للمنتخب
اتحاد الكرة لم يحسم قراره النهائي بشأن هوية مدرب المنتخب الجديد- أرشيف

قرر الاتحاد المصري لكرة القدم تأجيل الإعلان عن المدير الفني للمنتخب المصري لكرة القدم، لإخضاعه للدراسة وعدم التعجل، لضمان التوصل إلى القرار المناسب.

وقال الاتحاد في بيان رسمي عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: إن اللجنة الخماسية برئاسة عمرو الجنايني ستعقد اجتماعها مساء غد الأربعاء لمناقشة عدد من الملفات، على رأسها ملف المدير الفني لمنتخب مصر.

وأضاف أن الاجتماع سيشهد ملفات أخرى تتطلب قرارات عاجلة متعلقة بانطلاق الموسم الكروي الجديد.

وكان من المفترض أن يجرى الإعلان عن المدير الفني لمنتخب مصر وتفاصيل جديدة بشأن الجهاز الفني للمنتخب الوطني، إلا أن اتحاد الكرة أعلن في بيانه أنه سيؤجل البت فيه إلى جلسة مقبلة.

المدير الفني للمنتخب

وجاء بيان اتحاد الكرة كالآتي: “تعقد لجنة إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم اجتماعها مساء غد الأربعاء برئاسة عمرو الجنايني، وذلك لمناقشة عدد من الملفات الملحة التي تتطلب ضرورة الانتهاء منها قبل انطلاق الموسم الجديد، وهو ما يجعل تشكيل جهاز فني للمنتخب الأول قد يتم تأجيله إلى جلسة مقبلة، إضافة إلى رغبة مجلس الإدارة لإخضاعه للدراسة وعدم التعجل فيه لضمان التوصل إلى القرار المناسب”.

وأضاف: “ونظرا لاحتمالات استمرار الجلسة إلى ساعة متأخرة من مساء الغد فلن يعقد مؤتمر صحفي في أعقاب الجلسة، كما جرت العادة على أن يعلن الاتحاد ما تم التوصل إليه من قرارات في موعد غايته صباح اليوم التالي، كإجراء يستهدف من ورائه عدم الإعلان عن أي قرار إلا بعد الانتهاء من دراسته واتخاذه بشكل نهائي”.

ويدرس اتحاد الكرة تشكيل لجنة فنية، تضم قدامى المدربين في مصر، لاختيار المدير الفني الجديد للمنتخب الوطني.

🔴 بيان من إدارة الإعلام باتحاد كرة القدم تعقد لجنة إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم اجتماعها مساء غد الأربعاء برئاسة…

Gepostet von EFA.eg am Dienstag, 27. August 2019

مدير فني وطني

ولم يحسم اتحاد الكرة قراره النهائي بشأن هوية مدرب المنتخب الجديد، حيث تتردد أسماء بعض المدربين المصريين مثل حسن شحاتة، وإيهاب جلال، وحسام البدري، بخلاف بعض الأجانب.

في حين تميل آراء الجماهير نحو اختيار مدير فني وطني، بعد فشل معظم الأجانب الذين تولوا مهمة المنتخب في تحقيق إنجاز يذكر رغم تقاضيهم مرتبات خيالية بالعملة الصعبة، في حين كانت إنجازات المنتخبات الوطنية على يد مدربين مصريين أمثال الجوهري وحسن شحاتة.

وفي 7 يوليو الماضي أعلن هاني أبو ريدة رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم، السابق استقالته، وإقالة الجهاز الفني للمنتخب الوطني، وعلى رأسه المدرب المكسيكي، خافيير أجيري، بعد الخروج المفاجئ من الدور ثمن النهائي لبطولة كأس الأمم الإفريقية المقامة في مصر على يد جنوب إفريقيا.

وجاء في بيان عبر صفحة الاتحاد على موقع “فيسبوك”: “أعلن المهندس هاني أبو ريدة استقالته من رئاسة الاتحاد المصري لكرة القدم، كما دعا أعضاء مجلس إدارة الاتحاد لتقديم استقالاتهم، وذلك عقب خروج المنتخب الوطني الأول من دور الـ16 لبطولة الأمم الإفريقية”.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.