“المجلس القومي”: مصر ستصبح سابع أعلى دولة في زيادة عدد السكان

"المجلس القومي": مصر ستصبح سابع أعلى دولة في زيادة عدد السكان
مصر ستشهد زيادة عدد السكان بنحو 69.5 مليون نسمة في الفترة من 2018 إلى 2050- أرشيف

وصف عمرو حسن، مقرر المجلس القومي للسكان، زيادة عدد السكان ومعدل النمو السكاني في مصر بأنه مشكلة كبيرة، موضحا أن أحدث الدراسات السكانية أوضحت أن مصر ستصبح في الفترة من 2018 إلى 2050، سابع أعلى دولة على مستوى العالم في الزيادة السكانية.

وأوضح مقرر المجلس القومي للسكان أن مصر ستشهد زيادة عدد السكان بنحو 69.5 مليون نسمة في الفترة من 2018 لـ2050.

وبيّن حسن خلال مداخلته الهاتفية في برنامج “صباح الورد” المذاع على قناة ten، أنّ هناك ارتباطا وثيقا بين معدلات النمو الاقتصادي والسكاني، وكي يشعر المواطنون بارتفاع معدلات النمو الاقتصادي يجب أن تقل معدلات النمو السكاني.

زيادة عدد السكان

وأضاف مقرر المجلس القومي للسكان: “أن مشكلة زيادة عدد السكان ومعدل النمو السكاني التي تواجهها مصر تعتبر أحد حروب الوعي، وتغيير الموروثات الخاطئة”، معبرا بقوله: “أصعب حاجة ممكن نغيرها العادات الموروثة في الدماغ، زي إن كتر الخلفة عزوة أو العيل بييجي برزقه، الموروثات دي كلها بتحط قدامنا عقبات”.

وطالب بتكاتف الوزارات المَعنية بملف الزيادة السكانية، مشيرا إلى أن هناك تنسيقا كبيرا بين الوزارات خاصة الأوقاف، وجارٍ تدريب الأئمة على الخطاب الديني المستنير لزيادة الوعي بشأن مشكلة زيادة عدد السكان، لأنها مشكلة أمن قومي للبلاد.

خمسة محاور رئيسية

ولفت حسن إلى أهمية دور الإعلام في تذكير المواطنين، الذي ينير قضية زيادة عدد السكان، موضحا أن المجلس انتهى من الإستراتيجية القومية للسكان والتنمية، التي تتراوح من 2015 لـ2030، وجارٍ تحويلها لخمسة محاور، هي:

  • تنظيم الأسرة والخدمات.
  • دور الإعلام.
  • دور التعليم.
  • تمكين المرأة والشباب.
  • صحة المراهقين.

تزايد مستمر

وفي 22 يوليو الماضي، أعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، أن زيادة عدد السكان في مصر تتصاعد بشكل مستمر، وأن العدد وصل إلى 99 مليون نسمة، وذلك حسب الإحصائية الرسمية، بعيدا عن المواليد غير النظاميين.

وقال حسين عبد العزيز، أستاذ الإحصاء بجامعة القاهرة، ومستشار بالجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء: “إن عدد السكان زاد مليون نسمة في سبعة أشهر وعشرة أيام، لنصل إلى 99 مليونا، إذ وصلنا إلى 98 مليون نسمة في أقل من سبعة أشهر”.

وفي التاسع من يوليو الماضي، أصدر الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء بيانا، أعلن فيه أن عدد سكان مصر وصل إلى 98.1 مليون نسمة بداية عام 2019، بزيادة قدرها 3.3 ملايين نسمة عن بيانات آخر تعداد.

وتوقّع تقرير صادر عن جهاز الإحصاء، في السادس من مارس الماضي، بعد اعتماد النتائج النهائية لـ”تعداد السكان 2017″، أن عدد السكان سيصل إلى 119.753 مليون نسمة عام 2030، وإلى 153.688 مليون نسمة عام 2052.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.