اليوم التاسع من أمم إفريقيا: مباريات موريتانيا والكاميرون وبنين بلا أهداف

اليوم التاسع من أمم إفريقيا: فوز بنين وتعادل موريتانيا مع أنجولا والكاميرون أمام غانا

شهد اليوم التاسع من أمم إفريقيا 2019 – وهي البطولة التي تستضيفها مصر في الفترة من 21 يونيو الجاري حتى 19 يوليو المقبل – إقامة ثلاث مباريات، في إطار رابع أيام الجولة الثانية من دور المجموعات.

وجرت مباراة بين موريتانيا وأنجولا، ثم مباراة الكاميرون وغانا، وهي المباراة التي حظيت باهتمام ومتابعة إعلامية وجماهيرية كبيرة، نظرا لقوة المنتخبين، واختُتِم اليوم بمباراة بين منتخبيْ بينين وغينيا بيساو.

موريتانيا وأنجولا

واحتضن ملعب السويس في الخامسة والنصف مواجهة الجولة الثانية من منافسات المجموعة الخامسة بين المنتخب الأنجولي ونظيره الموريتاني، في مباراة تطلّع خلالها كل فريق إلى تحقيق الفوز الأول في السباق، وانتهت بالتعادل السلبي.

وكانت أنجولا قد تعادلت في جولة الافتتاح مع تونس بهدف لمثله، وتلقت موريتانيا هزيمة ثقيلة أمام منتخب مالي برباعية مقابل هدف.

ويسعى المنتخب الأنجولي إلى تحقيق أول انتصار في المسابقة القارية حتى يحافظ على آماله في التأهل الى الدور الثاني، وهو الذي يعود إلى النهائيات بعد غياب ست سنوات، وتحديدا منذ دورة 2013 التي غادرها منذ الدور الأول.

الكاميرون وغانا

واحتضن ملعب الإسماعيلية في السابعة من مساء اليوم، القمة النارية بين المنتخب الكاميروني، حامل لقب 2017، ونظيره الغاني في مواجهة انتهت بالتعادل السلبي.

وكانا كلا الفريقين قد تطلعا لتحقيق غاية متباينة، ففريق الكاميرون “الأُسُود التي لا تروض” كان يأمل في كسب ثلاث نقاط إضافية، تمكّنه من ضمان بطاقة التأهل إلى الدور الثاني، بعد أن بدأ مشاركته بفوز على غينيا بيساو بثنائية نظيفة.

وأعطى الفوز في الجولة الأولى لبطل إفريقيا 2017 دفعا كبيرا لمواصلة حملة الدفاع عن لقبه رغم المتاعب التي واجهها، والتي بدأت ببروز المشكلة التي يعاني منه اللاعب جويل تاجوي على مستوى القلب، وعدم إمكانية استبداله، الأمر الذي مثّل صداعا كبيرا للإطار الفني، بقيادة الهولندي كلارنس سيدورف الطامح الى قيادة المنتخب للفوز بلقبهم السادس.

بينين وغينيا

وفي مباراة قوية، اختُتِم اليوم التاسع من أمم إفريقيا بمباراة بينين وغينيا بيساو، التي أقيمت على إستاد الإسماعيلية، في العاشرة مساء اليوم، والتي انتهت بالتعادل السلبي.

وكانت بينين تبحث عن تحقيق الفوز الأول لها في النهائيات رغم أنها تشارك في “الكان” للمرة الرابعة بتاريخها، ورغم ذلك لم يسبق لها أن تذوّقت طعم الانتصار، الذي تكبّد هزيمة أمام الكاميرون بثنائية نظيفة …

وكانت الأنظار تتجه نحو فوز منتخب “السناجب” لتحقيق انتصاره الأول في السباق، والدفاع عن حظوظه في التأهل الى الدور الثاني، رغم وجود كل من الكاميرون وغانا في المجموعة ذاتها.

رقية كمال

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.