كيف تحمي نفسك من ضربات الشمس في الحر الشديد؟

كيف تحمي نفسك من ضربات الشمس في الحر الشديد؟
نصائح للوقاية من ضربات الشمس في الحر الشديد- أرشيف

يعاني كثير من المواطنين من ضربات الشمس والإجهاد الحراري في ظل موجة الحر الشديدة التي تشهدها مصر منذ أمس وحتى بعد غدٍ الجمعة، والتي وصفها خبراء الأرصاد الجوية بـ”الخطيرة”، إذ تسجل العظمى بالقاهرة اليوم 43 درجة وتصل في بعض المحافظات إلى 45 درجة مع ذروة الموجة يوم الجمعة.

وقالت شبكة “أكيوريت ويثر” المتخصصة في الأرصاد الجوية: إن موجة الحر ستمتد بسرعة إلى بلاد الشام والعراق وتركيا، من اليوم الأربعاء إلى الجمعة، إذ ستزيد درجات الحرارة على الأربعين.

ونصح خبراء الأرصاد بتجنب الأنشطة الخارجية خلال النهار، وارتداء الملابس الخفيفة ذات الألوان الفاتحة، والحصول على فترات راحة في الظل.

ضربات الشمس

ومع موجة الحر الشديدة، نشر مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء “إنفوجراف” يحتوي على 12 معلومة للوقاية من ضربات الشمس والإجهاد الحراري، وذلك باتباع الآتي:

  • الإكثار من شرب الماء والسوائل.
  • عدم التواجد في أماكن سيئة التهوية.
  • ارتداء الملابس الفضفاضة والواسعة ذات الألوان الفاتحة وخصوصا القطن.
  • عند الشعور بالتعب يجب الاستراحة في مكان جيد التهوية.
  • يفضل الامتناع عن المشي في الشمس لمسافات طويلة.
  • تعرض الجسم لوسائل التبريد (تكييف – مروحة).
  • استعمل القبعة أو الشمسية.
  • الاستحمام بماء فاتر يوميا.
  • يجب على المرضى عدم التعرض للشمس.
  • يجب امتناع الأطفال عن اللعب في فترات الحرارة الشديدة.
  • الإقلال عن تناول الشاي والقهوة.
  • تناول الغذاء المتوازن.

ضربات الشمس

كما نشر مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء “إنفوجراف” يحتوي على 9 نصائح في حال الإصابة بنوبات ضربات الشمس والإجهاد الحراري، وذلك باتباع الآتي:

  • الراحة التامة وتناول المشروبات الباردة.
  • غسل الجسم بالكامل (دش بارد).
  • غمر المريض في حوض ماء بارد.
  • تغطية المريض بملاءات مغمورة بالماء بالبارد.
  • وضع كمادات الثلج تحت الإبطين وبين الفخذين.
  • التواجد في مكان مكيف الهواء.
  • نزع ملابس المريض ورشه بالماء الفاتر.
  • عدم استخدام الماء المثلج.

ضربات الشمس

دعاء مأثور

وللوقاية من ضربات الشمس والحر الشديد، نشرت دار الإفتاء عبر حسابها على «فيسبوك» دعاء مأثورا عن النبي عليه السلام، كان يردده عندما يشتد الحر.

وكان الرسول عليه السلام يقول: إذا كان يومٌ حار ألقى الله تعالى سمعه وبصره إلى أهل السماء وأهل الأرض، فإذا قال العبد: لا إله إلا الله، ما أشد حر هذا اليوم، اللهم أجرني من حر جهنم، قال الله عز وجل لجهنم: إن عبدًا من عبادي استجارني منك، وإني أشهدك أني قد أجرته.

محمد محمود

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.