الصفحة الرئيسية » اقتصاد » خسائر البورصة تصل إلى 7 مليارات جنيه في ختام تعاملات اليوم

خسائر البورصة تصل إلى 7 مليارات جنيه في ختام تعاملات اليوم

خسائر البورصة في تعاملات اليوم تصل إلى 7 مليارات جنيه
هبوط جماعي للبورصات الخليجية، تأثرت به سلبا البورصة المصرية- أرشيف

استمرت خسائر البورصة المصرية التي بدأت منذ نهاية أبريل الماضي، وخسر الرأسمال السوقي لأسهم الشركات المقيدة بالبورصة نحو 7 مليارات جنيه، في ختام تعاملات جلسة اليوم الاثنين.

خسائر البورصة اليوم أنهت التعاملات عند مستوى 761.8 مليار جنيه، وسط تداولات بلغت نحو مليار جنيه، مع حديث عن  تأثرها بتوتر الأوضاع إقليميا، وذلك بعد تعرض عدد من ناقلات البترول والسفن الخليجية لأعمال تخريبية بالقرب من ميناء الفجيرة الإماراتي أمس، وهو ما أدى لهبوط جماعي للبورصات الخليجية، تأثرت به سلبا البورصة المصرية.

خسائر البورصة اليوم هبط فيها المؤشر الرئيسي “إيجي إكس 30” بنسبة 1.53%، ليبلغ مستوى 13905.73 نقطة، فيما تراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة “إيجي إكس 70” بنحو 0.24%، ليبلغ مستوى 620.65 نقطة.

كما شملت الانخفاضات مؤشر “إيجي إكس 100” الأوسع نطاقا، والذي خسر نحو 0.46% من قيمته، ليبلغ مستوى 1576.77 نقطة.

خسائر البورصة

وخلال جلسات الأسبوع الماضي، أول أسابيع شهر رمضان، سجلت البورصة المصرية تراجعا كبيرا في مؤشراتها، وخسائر في رأس المال السوقي وصلت إلى 41 مليار جنيه.

وأظهر التقرير الأسبوعي خسائر البورصة بعد انخفاض أداء مؤشرات السوق الرئيسية والثانوية بشكل جماعي، حيث تراجع رأس المال السوقي للمؤشر الرئيسي من 424.2 مليار جنيه إلى 396.4 مليار جنيه خلال الأسبوع المنتهي، بنسبة انخفاض 6.5%.

وبحسب تقرير البورصة فإن الانخفاضات خلال الأسبوع الماضي شملت مؤشر “إيجي إكس 100” الأوسع نطاقا، والذي تراجع بنحو 4.72% ليبلغ مستوى 1579.78 نقطة.

تراجع في أبريل

كما خسرت البورصة خلال تعاملات شهر أبريل الماضي 8 مليارات جنيه، ليغلق رأس المال السوقي للأسهم المقيدة بسوق داخل المقصورة عند 808.7 مليارات جنيه، مقابل 816.5 مليار جنيه بنهاية مارس الماضي.

وسجل مؤشر “إيجي إكس 100” الأوسع نطاقا انخفاضا بنحو 4.65%، مغلقا عند 1,657.31 نقطة، وسجل مؤشر “S&P” انخفاضا بنسبة 4.49%، ليغلق عند 2.304 نقطة، بينما أغلق مؤشر البورصة الرئيسي “إي جي إكس 30” عند مستوى 14770.27 نقطة، مسجلا ارتفاعا بنسبة 1.24%.

وفي تقريرها السنوي عن حصاد 2018، قالت البورصة: “إن رأس المال السوقي شهد انخفاضا، بالإضافة إلى تراجع أحجام التداول والمؤشر الرئيس للبورصة”.

في حين أشار التقرير إلى نجاح السوق في جذب عدد كبير من المستثمرين الجدد، إلا أن هذا لم ينقذ البورصة من تكبّدها خسائر ضخمة في العام المنصرم، الأمر الذي عطّل ملف الطرح لأسهم شركات من القطاع العام.

Leave a Reply

  Subscribe  
نبّهني عن