البورصة تخسر 41 مليار جنيه خلال الأسبوع المنتهي

البورصة المصرية تخسر 41 مليار جنيه خلال جلسات الأسبوع المنتهي
تقرير البورصة أظهر انخفاض أداء مؤشرات السوق الرئيسية والثانوية بشكل جماعي- أرشيف

سجلت البورصة المصرية تراجعا كبيرا في مؤشراتها، وخسائر في رأس المال السوقي وصلت إلى 41 مليار جنيه خلال جلسات الأسبوع المنتهي، وهو أول أسبوع في شهر رمضان.

البورصة المصرية أظهر تقريرها الأسبوعي انخفاض أداء مؤشرات السوق الرئيسية والثانوية بشكل جماعي، حيث تراجع رأس المال السوقي للمؤشر الرئيسي من 424.2 مليار جنيه إلى 396.4 مليار جنيه خلال الأسبوع المنتهي، بنسبة انخفاض 6.5%.

كما هبط رأس المال لمؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة من 262.4 مليار جنيه إلى 250.8 مليار جنيه بنسبة انخفاض 4.4%، ونزل رأس المال لمؤشر الأوسع نطاقا من 686.6 مليار جنيه إلى 647.3 مليار جنيه بنسبة انخفاض 5.7%.

خسائر البورصة المصرية

وبحسب تقرير البورصة فإن الانخفاضات خلال الأسبوع الماضي شملت مؤشر “إيجي إكس 100” الأوسع نطاقا، والذي تراجع بنحو 4.72% ليبلغ مستوى 1579.78 نقطة.

وأوضح التقرير أن الأسهم استحوذت على 88.67% من إجمالي قيم التداول داخل المقصورة، فيما استحوذت السندات على نحو 11.33%، بينما استحوذت تعاملات المستثمرين المصريين على 59.7% من إجمالي تعاملات السوق، واستحوذ المستثمرون الأجانب على 31.6% والعرب على 8.7% وذلك بعد استبعاد الصفقات.

وأشارت البورصة إلى ارتفاع قيم التداول خلال الأسبوع المنتهي، لتبلغ 3 مليارات جنيه، من خلال تداول 513 مليون ورقة منفذة على 69 ألف عملية، مقارنة بإجمالي قيمة تداول بلغت 1.4 مليار جنيه وكمية تداول بلغت 147 مليون ورقة منفذة على 24 ألف عملية خلال الأسبوع الماضي.

18 مليار جنيه

وخلال جلسة أول أمس الأربعاء الماضي، سجلت مؤشرات البورصة المصرية تراجعا كبيرا في ختام تعاملات جلسة يوم الأربعاء، وخسر رأس المال السوقي للأسهم المقيدة 18.1 مليار جنيه، ليغلق عند مستوى 763.067 مليار جنيه.

ومالت صافي تعاملات الأفراد المصريين والعرب، والمؤسسات العربية للبيع، بقيمة 110 ملايين جنيه، 21.1 مليون جنيه، 7.1 ملايين جنيه، على التوالي، فيما مالت صافي تعاملات الأفراد الأجانب والمؤسسات المصرية، والأجنبية للشراء بقيمة 516 ألف جنيه، مليون جنيه، 26.6 مليون جنيه، 111.1 مليون جنيه، على التوالي.

تراجع مؤشرات البورصة خلال الأسبوع جاء بضغوط من مبيعات المتعاملين المصريين والعرب، وبالتزامن مع أخبار تعديل سعر ضريبة الدمغة على تعاملات البيع والشراء بالسوق، وتتضمن التعديلات الجديدة المقترحة تعديل سعر ضريبة الدمغة على تعاملات البيع والشراء في البورصة المصرية.

حصاد 2018

وفي تقريرها السنوي عن حصاد 2018، قالت البورصة: “إن رأس المال السوقي شهد انخفاضا، بالإضافة إلى تراجع أحجام التداول والمؤشر الرئيس للبورصة”.

في حين أشار التقرير إلى نجاح السوق في جذب عدد كبير من المستثمرين الجدد، إلا أن هذا لم ينقذ البورصة من تكبّدها خسائر ضخمة في العام المنصرم، الأمر الذي عطّل ملف الطرح لأسهم شركات من القطاع العام.

عبد الرحيم التهامي

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.