السيسي يوافق على قرضين صينيين لتنفيذ القطار الكهربائي

قرضين صينيين
السيسي يوافق على قرضين صينيين - أرشيف

وافق الرئيس عبد الفتاح السيسي على قرضين صينيين ونشرت الجريدة الرسمية القرارين صباح اليوم الخميس، الأول بقيمة 4 مليارات و604 ملايين يوان صيني، ضمن الاتفاق الموقع ببكين في أول سبتمبر 2018.

وجاء القرض الثاني بقيمة 350 مليون يوان صيني، دون فائدة ضمن اتفاقية التعاون الاقتصادي والفني بين مصر والصين، لتنفيذ مشروع السكة الحديد بالعاشر من رمضان.

القطار الكهربائي

وكشف هشام عرفات وزير النقل السابق، في منتصف يناير الماضي، عن توقيع مصر اتفاقا نهائيا مع بنك التصدير والاستيراد الصيني بقيمة 1.2 مليار دولار، لتمويل قطار كهربائي بين مدينة العاشر من رمضان الصناعية والعاصمة الإدارية الجديدة.

وذكر الوزير أن فائدة القرض تبلغ 1.8%، مع فترة سماح 5 سنوات، مضيفا “أنه سيُجرى تخصيص 461 مليون دولار من التمويل للإنشاءات، و739 مليون دولار للوحدات المتحركة”.

لكن خبراء تساءلوا عن الجدوى الاقتصادية للمشروع، في ظل خلوّ العاصمة الادارية الجديدة من السكان حاليا، وبخاصة مع الصعوبات التمويلية في هذا التوقيت.

قروض صينية

وموافقة السيسي على قرضين صينيين ليست الأولى، إذ توسعت الصين مؤخرا في عمليات الإقراض لمصر، إذ تقوم بنوك تابعة للحكومة الصينية، بتقديم شروط متساهلة للقروض، وفترات سماح أطول من مؤسسات اقتصادية أخرى.

وسبق أن كشف البنك الصيني عن أن حجم القروض التي وفرها المصرف منذ بدء عمله في مصر إلى الآن بلغ 4 مليارات دولار، منها 2 مليار لمصلحة البنك المركزي، والباقي لمصلحة بنوك محلية.

واقترضت مصر 1.8 مليار دولار في يناير 2016، لزيادة احتياطي النقد الأجنبي.

وساطة صندوق النقد

واقترضت القاهرة من بكين في نهاية 2016 نحو مليار دولار، برعاية صندوق النقد الدولي، في إطار اتفاقية التمويل الثنائي، الذي كان ضمن شروط حصول مصر على قرض الصندوق، كما حصلت الشركة المصرية للاتصالات على قرض 200 مليون دولار من مؤسسات صينية في 2018.

ووقّع البنك الصيني مع البنك المركز المصري في شهر سبتمبر 2018، اتفاقية لإتاحة 7 مليارات يوان صيني، في ظل قيام شركات صينية بتنفيذ توسعات في المنطقة الاقتصادية بقناة السويس باستثمارات 2 مليار دولار.

زيادة الديون

وأشار تقرير صادر عن مؤسسة بيكر مكنزي العالمية، إلى أن إجمالي قروض مصر من الصين في مجال الطاقة فقط وصل إلى 890 مليون دولار في شهر سبتمبر 2018.

ووفقا لتوقعات صندوق النقد الدولي، سيصل الدين الخارجي لمصر إلى 104.4 مليارات دولار في العام المالي المقبل (2020/2019) مقارنة بنحو 93.1 مليار دولار في سبتمبر 2018.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.