الموافقة على مواجهة بين “مصر الأولمبي” والمنتخب الفلسطيني في القدس

الموافقة على مواجهة منتخب مصر الأولمبي لفلسطين في القدس
المباراة في إطار استعدادات منتخب مصر الأولمبي لخوض التصفيات المؤهلة لدورة الألعاب الأولمبية 2020- أرشيف

كشف اتحاد كرة القدم المصري عن موافقة مسئوليه على خوض منتخب مصر الأولمبي لمباراة ودية مع منتخب فلسطين في القدس المحتلة، وكذلك الموافقة على برنامج المنتخب الأولمبي، والذي يتضمن ملاقاة أوزبكستان وديا.

وقال أحمد مجاهد عضو اتحاد كرة القدم، والمتحدث الرسمي للجبلاية، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم: “جرى خلال الاجتماع الذي عُقد اليوم الموافقة على برنامج المنتخب الأولمبي، والذي يتضمن مواجهة ودية مع أوزبكستان”.

وأضاف: “كما جرى الموافقة على مواجهة فلسطين يوم 16 مايو المقبل، وجارٍ مخاطبة وزارة الشباب والرياضة، والحصول على موافقات من الجهات المعنية لخوض اللقاء”. موضحا أن المباراة ستقام في مدينة القدس.

ويستعد منتخب مصر الأولمبي لخوض التصفيات المؤهلة لدورة الألعاب الأولمبية 2020 التي ستقام في طوكيو باليابان.

الاتفاق على المباراة

وكان جبريل الرجوب، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة في فلسطين، أعلن عن الاتفاق مع الاتحاد المصري لكرة القدم، برئاسة هاني أبوريدة، على خوض المنتخب الأولمبي المصري مباراة ودية مع فلسطين، على ملعب فيصل الحسيني في رام الله، وهو ما يثير لغطا حول اعتبار سفر فريق مصري إلى هناك نوعا من التطبيع مع إسرائيل، حيث يستلزم الأمر الحصول على موافقة وتأشيرات من إسرائيل وفق ما يراه بعض المراقبين.

وقال الرجوب في تصريحات صحفية: “نشكر الاتحاد المصري على تجاوبه، وندعو كل العرب إلى القيام بنفس الزيارة قريبا، لنرسل رسالة إلى العالم بأننا لسنا وحدنا وأنّ العمق العربي والإسلامي كبير”.

تحضيرات المباراة

ومن المقرر أن يبدأ الجهاز الفني للمنتخب المصري الأولمبي، بقيادة شوقي غريب، تحضيراته لهذه المواجهة والتي ستكون ضمن معسكر الفراعنة الصغار، استعدادا لخوض نهائيات بطولة الأمم الإفريقية تحت 23 عاما، التي تستضيفها مصر، في نوفمبر المقبل والمؤهلة لأولمبياد طوكيو.

واستقر الجهاز الفني للمنتخب المصري على بداية معسكر الفريق يونيو المقبل في القاهرة، ويواصل الفريق تدريباته حتى موعد السفر لفلسطين.

يذكر أن منتخب مصر الأولمبي دخل معسكرا مغلقا منذ شهر في إسبانيا، ولعب مباراتين وديتين أمام أمريكا وهولندا.

التطبيع مع إسرائيل

وخلال السنوات الأخيرة شهد التطبيع الرياضي بين إسرائيل وعدد من البلاد العربية تطورا ملحوظا، ففي مارس الماضي أعربت وزارة الخارجية الإسرائيلية عن فخرها بارتفاع علمها بإحدى الدول العربية مجددا، من خلال وفدها الرياضي المشارك في الأولمبياد الخاص بالإمارات، مؤكدة أنه أكبر وفد رياضي يمثلها في بطولة رياضية على أرض عربية.

وفي بداية مارس، استضافت مراكش بطولة دولية للجودو بمشاركة عشرة مصارعين إسرائيليين.

كما شارك فريق الجودو في بطولة دولية نظمتها أبو ظبي، خلال أكتوبر الماضي، وجرى دعوة وزيرة الثقافة والرياضة في الحكومة الإسرائيلية ميري ريغيف، وسط حفاوة بالغة من اللجنة المنظمة، التي بكت عندما ارتفع علم بلادها في البطولة، مؤكدة أنها لحظة تاريخية.

رقية كمال

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.