ليفربول يفوز على كارديف.. ومنع صلاح من تسديد ضربة جزاء

نادي ليفربول يفوز على كارديف ومنع صلاح من تسديد ضربة جزاء
صلاح تسبب في ضربة الجزاء التي جاء منها الهدف الثاني، وطلب تسديدها لينفرد بصدارة الهدافين- وكالات

نجح نادي ليفربول الإنجليزي الذي يلعب ضمن صفوفه محمد صلاح النجم المصري المحترف، في استعادة صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز، ولو بصورة مؤقتة، حيث تفوق بفارق نقطتين عن مانشستر سيتي، الذي تتبقى له مباراة مؤجلة.

نادي ليفربول رفع رصيده إلى 88 نقطة بعد فوزه اليوم الأحد، على كارديف سيتي بهدفين نظيفين، في إطار منافسات الجولة الـ35 من بطولة الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

محمد صلاح تسبب في ضربة الجزاء التي جاء منها الهدف الثاني، وطلب صلاح تسديدها لينفرد بصدارة الهدافين، ولكن رفض زميله ميلنر منحه الكرة، في لقطة أثارت جدلا بين المتابعين، وحزنا واضحا على وجه النجم المصري.

رقم تاريخي

سجل هدف ليفربول الأول اللاعب فينالدوم في الدقيقة 57، قبل أن يتسبب محمد صلاح في ضربة الجزاء التي أحرز منها ميلنر الهدف الثاني في الدقيقة 81.

ليفربول حقق رقما تاريخيا بفوزه اليوم على كارديف، حيث وصل إلى النقطة 88 وهو أعلى معدل نقاط يحققه النادي منذ انطلاق البطولة موسم 1992-1993.

يشار إلى أن الجابوني بيير إيمريك أوباميانج، مهاجم فريق أرسنال الإنجليزي، أحرز اليوم الهدف الثاني لفريقه في شباك كريستال بالاس، خلال المباراة التي انتهت بخسارة أرسنال بثلاثة أهداف لهدفين، ليتساوى مع محمد صلاح في رصيد صدارة الهدافين.

ضربة الجزاء

وسجل صلاح حتى الآن 19 هدفا مع ليفربول بالدوري، وهو نفس الرصيد الذي وصل إليه أوباميانج، وحققه أيضا أجويرو الأرجنتيني مهاجم مانشستر سيتي، وبفارق هدف عن السنغالي ماني زميل صلاح.

ورصدت كاميرات المباراة طلب محمد صلاح تسديد ركلة الجزاء، التي تحصل عليها اليوم، لكن ميلنر أصر على تسديد الكرة، فيما بدت علامات الحزن على الفرعون المصري.

فيما أشاد يورجن كلوب، مدرب الريدز، بسرعة رد الفعل التي تمتع بها صلاح وانطلاقته بالكرة، التي أجبرت مدافع كارديف على عرقلته، مشيرا إلى أن ميلنر سدد الكرة بطريقة رائعة وتمكن من تعزيز فوز الفريق.

نادي ليفربول

رد الجميل

موقف ميلنر أعاد إلى الأذهان، تنازل “صلاح” له عن جائزة أفضل لاعب في مباراة ليفربول وبورنموث، التي سجل فيها الأخير “هاتريك”.

حينها أهدى اللاعب المصري زميله ميلنر الجائزة، احتفالا بخوض الأخير 500 مباراة في الدوري الإنجليزي، ولكن على ما يبدو فإن اللاعب الإنجليزي رفض “رد الجميل” لمحمد صلاح.

من ناحيته قال هيثم فاروق خلال تحليله للمباراة: “صلاح بعد نهاية المباراة لم يحتفل بالفوز مع زملائه، حيث أظهرت الكاميرات عدم تواجد اللاعب بعد إطلاق الحكم صافرة النهاية، يبدو أنه غادر الملعب حزينا”.

عبد الرحيم التهامي

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.