انتحار طالب إعدادي في منيا القمح لمروره بأزمة نفسية

أزمة نفسية
تقارير توضح أن 39 حالة انتحار وقعت خلال شهر مارس الماضي- أرشيف

أقدم طالب في المرحلة الإعدادية على الانتحار شنقا والتخلص من حياته، داخل منزل أسرته بقرية “العقدة” التابعة لمركز منيا القمح بالشرقية؛ بسبب أزمة نفسية حسبما قالت أسرته.

وتلقى مدير أمن الشرقية إخطارا من المباحث الجنائية يفيد بورود بلاغٍ من أسرة الطالب “يونس علاء يونس، 14 سنة”، بالعثور عليه منتحرًا داخل غرفته بالمنزل بقرية “العقدة” التابعة لدائرة مركز منيا القمح.

من جانبها أعطت النيابة العامة برئاسة المستشار محمد المراكبي، رئيس نيابة منيا القمح، وبإشراف المستشار محمد القاضي، المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية، تصريحا بالدفن لعدم وجود شبهة جنائية، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 3267 إداري منيا القمح لسنة 2019.

39 حالة انتحار

ورصد تقرير حقوقي، في 13 من أبريل الجاري، تزايد حالات الانتحار في مصر بشكل واضح خلال السنوات الماضية، ترجع غالبيتها لنقص الوازع، وعدم قدرة الكثيرين على تحمل الظروف الاجتماعية والاقتصادية الصعبة.

وأوضح التقرير الصادر عن المؤسسة العربية لدعم المجتمع المدني وحقوق الإنسان، أن 39 حالة انتحار وقعت خلال شهر مارس الماضي، حسب رصد التقرير لعدد من المواقع الصحفية خلال تلك الفترة.

وقال شريف هلالي، المدير التنفيذي للمؤسسة: إن هناك 16 محافظة شهدت حالات انتحار خلال شهر مارس 2019، كانت أعلاها محافظتي الدقهلية والبحيرة بمعدل 8 حالات انتحار.

وأضاف المدير التنفيذي للمؤسسة أن الانتحار بين الذكور هو الأعلى بعدد 30 حالة، بينما كان عدد الحالات بين الإناث تسع حالات، وأعلى الوسائل المستخدمة بين الذكور هي الشنق بمعدل 17 حالة، وبين الإناث هي تناول أقراص سامة بمعدل أربع حالات.

وأشار هلالي إلى أنه رُصدت حالات انتحار مزدوجة- بمعنى أنها لزوجين في نفس الوقت- في الدقهلية، حيث انتحر الزوج ثم تبعته زوجته بقرص سام بسبب خلاف نشب حول تحويل زواجهما العرفي إلى زواج رسمي، وفي سوهاج قتل زوج زوجته بإطلاق النار عليها، ثم انتحر بعدها بسبب خلافات زوجية.

انتحار طلاب

وكشف التقرير في التصنيف المهني للمنتحرين، أن النسبة الأعلى كانت للطلاب بمعدل 11 حالة، بواقع ست حالات لطلاب الإعدادي، وخمس حالات لطلاب الثانوي.

وبيّن التقرير أن هذه الإحصائية تتماشى مع دراسة لوزارة الصحة، في أبريل من العام الماضي، أجريت على عينة من 10 آلاف و648 طالبا وطالبة، تتراوح أعمارهم بين 14 و17 عاما، وأوضحت أن 21.5% من طلاب المرحلة الثانوية في مصر يفكرون بالانتحار، فيما يعاني 29.3% من مشاكل نفسية بينها القلق والتوتر والاكتئاب.

وبتتبع الأسباب، كشف التقرير أن أسباب الانتحار وصلت إلى 11 سببًا، أولها الأزمات النفسية بمعدل 14 حالة، تليها الأمراض والاضطرابات النفسية بمعدل سبع حالات، ثم الخلافات الزوجية والأسرية بمعدل خمس حالات.

عبد الله محمد

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.