حبس وغرامة للمطرب سعد الصغير بتهمة التهرب الضريبي

حبس وغرامة للمطرب سعد الصغير بتهمة التهرب الضريبي
سعد الصغير متهرب من سداد مبلغ مليون و320,197 جنيه للضرائب- أرشيف

قضت محكمة جنح التهرب الضريبي المنعقدة بالتجمع الخامس اليوم، برئاسة المستشار محمد جمال، بمعاقبة المطرب الشعبي سعد الصغير بالحبس سنة مع إيقاف التنفيذ، وتغريمه الضريبة المستحقة عليه، وإلزامه بتحمل المصاريف، بتهمة التهرب من سداد مبلغ مليون و320,197 جنيه للضرائب.

كانت المحكمة قضت في 8 أكتوبر 2018، بحبس سعد الصغير، سنتين وكفالة 50 ألف جنيه، وتغريمه ما يعادل الضريبة المستحقة.

وأسندت النيابة لسعد الصغير، تهمة التهرب وإخفاء أرباح عمله في الفترة من 2007 إلى 2015، مع شركات القاهرة والناس، وmbc، وسيجما للإعلام، والنهار، والسبكي للإنتاج الفني، بالإضافة لعدد من الحفلات الغنائية في بعض الفنادق الكبرى.

المطرب والممثل سعد الصغير اشتهر منذ عدة سنوات، بعد تقديمه الكثير من الأغاني الشعبية والتي اتهمت من البعض بالإسفاف، بالإضافة لمشاركته في العديد من الأفلام السينمائية، وتقديمه لبعض البرامج الفضائية.

تهرب الفنانين

كانت محكمة جنح التهرب الضريبي شهدت مؤحرا اتهامات لعدد من الفنانين بالتهرب الضريبي، حصل بعضهم على أحكام قضائية قبل التصالح، منهم الفنانة داليا البحيري، حيث قضت المحكمة يوم السبت 6 أبريل، بانقضاء الدعوى المُقامة ضدها، بعد التصالح وسداد 879 ألف جنيه للضرائب.

كانت نيابة التهرب الضريبي، اتهمت داليا البحيري بإخفاء إيراداتها الحقيقية، والتهرب من الضرائب وأحالتها للمحاكمة، التي قضت بمعاقبتها بالحبس سنتين.

أما الفنانة بوسي فتنتظر حكم محكمة جنح التهرب الضريبي، في 24 يونيو، بعد التأجيل لتقديم ما يفيد السداد والتصالح، وكانت المحكمة قضت في 7 مايو 2018، بحبسها سنتين وكفالة 50 ألف جنيه، وتغريمها الضريبة المستحقة، بعد اتهامها بالتهرب الضريبي من سداد مليون و210 آلفا و827 جنيها.

6 ملايين

أما محمد رمضان فتصالح مع مصلحة الضرائب ودفع مبلغ 6 ملايين و200 ألف جنيه، عن مجمل الأعمال السينمائية والتلفزيونية التي قدمها في الفترة من 2013 إلى 2016، بعد تهربه منها.

بينما أجلت محكمة جنح التهرب الضريبي، المنعقدة بالتجمع الخامس، اليوم الاثنين، معارضة المطرب تامر عاشور على حكم بحبسه سنة وكفالة 10 آلاف جنيه، وتغريمه قيمة الضريبة المستحقة عليه، لجلسة 13 مايو المُقبل.

واتُّهم عاشور، وهو مطرب من مواليد 1982 بالتهرب الضريبي، من سداد قيمة 183 ألفًا و269 جنيهًا، بين عامي 2011 إلى 2014، وإخفاء أرباحه نتيجة التعامل مع شركة أرت استديو، والشركة المصرية لمدينة الإنتاج الإعلامي، وشركة روتانا للتوزيع الفني.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.