القصة الكاملة لاختطاف طالبة بجامعة الأزهر: روايات مختلفة

واقعة اختطاف طالبة جامعة الأزهر
طالبات جامعة الأزهر بأسيوط يدشنَّ "هاشتاج" وينشرن صورا حول واقعة طالبة أسيوط - أرشيف

تداولت بعض طالبات جامعة الأزهر في أسيوط أنباء عن اختطاف واغتصاب وقتل زميلة لهن أثناء تواجدها في محيط المدينة الجامعية، الأمر الذي أثار جدلا إعلاميا واسعا، متبوعا بتصريحات وبيانات من المسئولين بشأن صحة وأصل الواقعة.

رواية الطالبات

وأفادت الطالبات في منشورات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بأنهن سمعن صوت استغاثة وصرخات لفتاة بجوار سور المدينة الجامعية، وأنهن شاهدن بعد ساعة من الاستغاثة رجلا يقفز من أعلى السور.

وأضافت الطالبات: أن زميلتهن في الفرقة الثانية بكلية اللغة العربية، وتسكن في المبنى الخامس، غرفة رقم 14، اختُطِفَت.

ودشن الطالبات “هاشتاج” تحت عنوان #بنات_أزهر_أسيوط وكتبن تدوينات يروين شهادتهن من خلالها عن الواقعة.

 

الأزهر يرد

من جهتها، أصدرت إدارة جامعة الأزهر بيانا، قالت فيه: إن “ما تردد من أنباء بشأن اختطاف طالبة من المدينة الجامعية بفرع أسيوط، أو اغتصابها في الزراعات، عار من الصحة، وأنه بالتواصل مع تلك الطالبة، التي يزعم مروجو الشائعات اختفائها، وكذلك مع ولي أمرها، أكد أن ابنتهم بخير، وتنعم بإجازة وسط أهلها”، بحسب البيان.

وفي السياق، نفى أسامة عبد الرءوف، نائب رئيس جامعة الأزهر لفرع أسيوط، اختفاء إحدى الفتيات بالمدينة الجامعية للطالبات أو تعرضها لمكروه.

وأضاف: الأمر يتلخص في أن إحدى الطالبات المصابات بالصرع، التي تسكن في مدينة الطالبات بفرع أسيوط، جاءتها نوبة الصرع، وبدأت في الصراخ، وجرى إبلاغ الإسعاف، ونقلتها إلى مستشفى خارج المدينة.

وأشار إلى أن الكهربائي الذي يعمل بالمدينة ليلا لإصلاح أي أعطال مفاجئة، أبلغ بعض الطالبات أنه سمع صوت صراخ، مما أشعر الطالبات في المباني الأخرى بالخوف، والاعتقاد بأن فتاة تستغيث.

وبدوره استنكر محمد زارع، المتحدث باسم جامعة الأزهر، ما تردد، وأضاف خلال مداخلة هاتفية في أحد البرامج: أنه يتحدى أي شخص يُثبت صحة “الشائعة”، وسنقاضي كل من نشر هذه الأكاذيب.

محافظ أسيوط

وقال جمال نور الدين، محافظ أسيوط: إن بعض طالبات الأزهر قلن إن الطالبة “ن.ح”، هي التي تعرضت للواقعة، لافتا إلى أن هذه الفتاة كانت في إجازة لمدة 48 ساعة عند أهلها.

وأضاف نور الدين في مداخلة هاتفية مع فضائية “صدى البلد”: “رئيس الوزراء تابع الأمر معه، كما اتصل بعدة أجهزة أخرى، وأنه لا يُخفي شيئا”.

فيما أفاد المحامي عمرو عبد السلام، أنه جرى القبض على موكلته “آ. ح”، من محافظة الإسكندرية، في واقعة نشرها فيديو قضية فتاة جامعة الأزهر فرع أسيوط، مشيرا إلى أن هناك استغاثات وصلت إليها من طالبات الجامعة وبعض أعضاء هيئة التدريس.

تظاهر طالبات  أسيوط

وتظاهر عدد من طالبات جامعة الأزهر، فرع أسيوط، أمس الأحد، مطالبين بحق زميلتهن، التي قلن إنها اختُطِفَت من داخل المدينة الجامعية، وقُتلت بعد اغتصابها، مستنكرين نفي الواقعة من قِبل المسئولين.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.