الأرصاد تعلن حالة الطقس حتى الربيع: شبورة وارتفاع حرارة

طقس أواخر الشتاء
الأرصاد تعلن ارتفاع درجات الحرارة حتى الربيع - أشيف

استبعد خبراء هيئة الأرصاد أن تشهد الأحوال الجوية الفترة المقبلة أي موجات صقيع أخرى حتى الربيع، متوقعين ارتفاعا طفيفا في درجات الحرارة مع انحصار فرص سقوط الأمطار.

وكشف الدكتور أحمد عبد العال، رئيس هيئة الأرصاد الجوية، عن أن فرص سقوط الأمطار انتهت اعتبارا من اليوم وحتى بداية الأسبوع المقبل، وتستمر حتى منتصف الأسبوع، لافتا إلى أن فرص سقوط الأمطار انحصرت على السواحل الشمالية.

وأوضح “عبد العال”، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “هذا الصباح”، المذاع عبر فضائية “إكسترا نيوز”، اليوم، أن هناك ارتفاعا تدريجيا في درجات الحرارة خلال الأيام المقبلة على أغلب أنحاء الجمهورية.

ونوّه بأنه لا يوجد هناك ظواهر جوية تؤثر على حالة الطقس غير الشبورة المائية في الصباح الباكر على أغلب الطرق السريعة، خصوصا القريبة من المسطحات المائية والطرق الزراعية.

وتابع: هناك تنسيق تام بين الهيئة وجميع المحافظات الجمهورية، وأغلب الوزارات، يجرى إرسال التنبؤ الجوي حسب تأثيره عليه.

طقس اليوم

وفي السياق ذاته، قال الدكتور محمود شاهين، مدير إدارة التحاليل والتنبؤات بالهيئة العامة للأرصاد الجوية: إنه من المتوقع أن تشهد الفترة المقبلة حتى حلول فصل الربيع ارتفاعا طفيفا وتدريجيا في درجات الحرارة.

ولفت إلى أن طقس اليوم يشهد استقرارا في الأحوال الجوية، مع انحصار فرص سقوط الأمطار الطفيفة على السواحل الشمالية والوجه البحري.

وتقل الرؤية في الشبورة المائية صباحا على شمال البلاد حتى شمال الصعيد، كما تظهر السحب المنخفضة والمتوسطة على شمال البلاد، والرياح أغلبها شمالية غربية معتدلة، تنشط على جنوب سيناء، كما تنشط على خليج السويس، ما يؤدي إلى اضطراب الملاحة البحرية هناك.

وتعرّضت محافظات مصر الثلاثاء الماضي إلى حالة من الطقس السيئ، نتج عنها سقوط أمطار، وصلت إلى حد السيول في بعض المناطق، ما تسبب في عدد من الحوادث التي أدت إلى تعطيل حركة المرور، وانتقال المواطنين عبر الطرق والمحاور المختلفة.

تقلبات مناخية

وكان خبراء الأرصاد الجوية أكدوا أن الطقس في مصر تأثر كثيرا بسبب التغيرات المناخية التي تحدث في العالم أجمع، وهناك عدة ظواهر جوية حدثت في مصر خلال الفترات الأخيرة لم تحدث قبل ذلك، منها ارتفاع درجات الحرارة في فصل الشتاء.

وتوقع الخبراء بأن يكون الصيف المقبل أكثر حرارة من الماضي، بحيث تزداد الحرارة لما يقرب من نصف درجة، وهذه نسبة كبيرة.

أما بخصوص وجود أمطار غزيرة في شهري أبريل ومايو المقبلين، من المتوقع أن يحدث مثلما حدث العام الماضي عندما شهدت القاهرة الجديدة أمطارا غزيرة بشكل غير مسبوق، وفي علم التنبؤات والأرصاد الجوية كل شيء وارد الحدوث.

رقية كمال

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.