توقيع اتفاقية تعاون عسكري “متقدم” بين الولايات المتحدة ومصر

اتفاقية تعاون عسكري بين الولايات المتحدة ومصر
بومبيو يوقع اتفاقية ثنائية للتعاون العسكري المتقدم بين الولايات المتحدة ومصر أثناء زيارته للقاهرة - أرشيف

أعلنت السفارة الأمريكية بالقاهرة، عن توقيع اتفاقية ثنائية للتعاون العسكري المتقدم، بين الولايات المتحدة ومصر وذلك على خلفية زيارة وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، إلى القاهرة.

وقالت السفارة في منشور على صفحتها الرسمية على موقع “فيس بوك”: “في الفترة التي سبقت الاجتماعات الناجحة التي عقدها وزير الخارجية الأمريكي بومبيو في القاهرة، انتهينا من إبرام اتفاقية ثنائية للتعاون العسكري المتقدم بين الولايات المتحدة ومصر”.

وأضافت السفارة: “وهي وجه آخر للشراكة الإستراتيجية التي تتمتع بها بلادنا منذ عقود”.

وأوردت قول اللواء محمد الكشكي، مساعد وزير الدفاع المصري: “إن الاتفاقية تفتح فصلا جديدا للتعاون، وتؤكد على أهمية المساعدة الأمريكية لدور مصر في أمن واستقرار المنطقة”.

اتفاقيات سابقة

وفي شهر يوليو الماضي، وقّعت مصر والولايات المتحدة الأمريكية خمس اتفاقيات في مجالات الزراعة، والتعليم العالي، والعلوم والتكنولوجيا، والصحة، والحوكمة، على شكل منح بقيمة 45 مليون دولار.

وقع الاتفاقيات كلّا من الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، وشيري كارلين، مديرة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بالقاهرة.

وتنوعت مجالات الاتفاقيات وقيمها، وجاءت كالتالي:

الاتفاقية الأولى: منحة بقيمة خمسة ملايين دولار لصالح وزارة الصحة والسكان، بهدف تعزيز برنامج مصر لتنظيم الأسرة والصحة الإنجابية الحالي.

الاتفاقية الثانية: قيمتها 27 مليون دولار لصالح وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، وهي الاتفاقية الثالثة لمبادرة التعليم العالي المصرية الأمريكية، لخلق قوى عاملة متعلمة تلبي احتياجات سوق العمل.

الاتفاقية الثالثة: قيمتها أربعة ملايين دولار لصالح وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، بهدف تعزيز التعاون العلمي والتكنولوجي للأغراض السلمية، وهي استكمال لاتفاقية التعاون المصري الأمريكي للعلوم والتكنولوجيا.

الاتفاقية الرابعة: قيمتها 3.5 ملايين دولار، لصالح وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، بهدف زيادة الدخول وفرص العمل للقائمين على الأعمال الزراعية في المجتمعات المستهدفة في صعيد مصر، وهي استكمال لاتفاقية الأعمال الزراعية للتنمية الريفية وزيادة الدخول.

الاتفاقية الخامسة والأخيرة: قيمتها 5.3 ملايين دولار بهدف دعم مصر في بناء سيادة القانون والحكم الرشيد من خلال تعزيز قدرات القضاء المصري، وهي لصالح وزارات العدل، والتضامن الاجتماعي، والمجلس القومي للمرأة والمجلس القومي للأمومة والطفولة.

وأثناء توقيع الاتفاقيات، قالت شيري كارلين، مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في مصر: “تعتبر تلك البرامج جزءا من 30 مليار دولار، استثمرها الشعب الأمريكي في مصر، من خلال الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية منذ عام 1978، للنهوض بالصحة والتعليم، وإتاحة فرص العمل للشعب المصري”.

عبد الله محمد

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.