أبرز الملفات في اجتماع السيسي مع رئيس الوزراء ووزيرة التخطيط

السيسي
الرئيس يوجه بسرعة إنجاز الأعمال الإنشائية بمدينة العلمين الجديدة-أرشيف

اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم مع رئيس الوزراء، ووزير الإسكان، مصطفى مدبولي، وهالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، واللواء عباس كامل، رئيس الاستخبارات العامة.

وتناول الاجتماع خطة الحكومة للاستفادة من أصول الدولة غير المستغلة، وتطورات أداء المؤشرات الاقتصادية، وسير العمل بالمدن الجديدة، وفقا لتصريح السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية.

وقال المتحدث الرسمي: “إن رئيس الوزراء استعرض الموقف التنفيذي لمشروع مدينة العلمين الجديدة” مشيرا إلى أنها ستمثّل بداية انطلاقة للساحل الشمالي الغربي بمفهوم جديد، لتكون نموذجا للمدن الساحلية المصرية متكاملة الجوانب، ولتنشئ مجتمعا عمرانيا جديدا”.

مدينة العلمين

فيما وجّه الرئيس بسرعة إنجاز الأعمال الإنشائية بمدينة العلمين الجديدة، التزاما بالجدول الزمني المحدد، وذلك في إطار عملية تحفيز التنمية العمرانية، وتطوير المناطق العشوائية، التي تندرج تحت مظلة المخطط الوطني الشامل، الذي يهدف إلى استيعاب الزيادة السكانية السنوية، وتوفير المزيد من فرص العمل، وتوزيع الكثافة السكانية، ومضاعفة الرقعة المعمورة.

وكان الرئيس السيسي قد وضع حجر أساس إنشاء مدينة العلمين في مارس الماضي، ويهدف مشروع مدينة العلمين لإنشاء مدينة من مدن الجيل الرابع، بمساحة إجمالية 48 ألف فدان، وبتكلفة تصل لملياري جنيه، ومن المخطط لها أن تستوعب أكثر من ثلاثة مليون نسمة في نهاية مراحلها الأولى.

تطوير مثلث ماسبيرو

كما عرض رئيس الوزراء محاور تنمية منطقة مثلث ماسبيرو، عقب اعتماد مخطط تنمية المنطقة، مشيرا إلى أن أولوية الوزارة الآن التطوير الحضاري للقاهرة، بحيث يتماشى الطرح مع خطة الدولة لتطوير العشوائيات، ويتزامن مع تطوير القاهرة للارتقاء بصورتها الجمالية.

وتناول الاجتماع الحديث عن إقامة معرض “عقارات مصر” بلندن، نهاية نوفمبر الحالي، لتسويق العقار المصري، وعرض الرؤى المختلفة للمشروعات العمرانية في إطار إستراتيجية مصر 2030.

صندوق مصر السيادي 

وتناول الاجتماع مستجدات إنشاء صندوق مصر السيادي، إذ وجه السيد الرئيس باستمرار الجهود للانتهاء من تشكيل الصندوق بهدف تعظيم الاستفادة من أصول الدولة.

وأنشئ صندوق مصر السيادي بموجب قانون صدّق عليه الرئيس عبد الفتاح السيسي 20 أغسطس الماضي، برأس مال 200 مليار جنيه، بهدف استغلال أصول وثروات الدولة.

الأداء الاقتصادي

واستعرضت وزيرة التخطيط تطورات مؤشرات الأداء الاقتصادي في مصر، وعرضت عددا من الإحصائيات، أبرزها:

  • وصول معدل النمو الاقتصادي إلى 5,3% خلال العام المالي 2017 / 2018.
  • انخفاض معدل البطالة إلى 9,9%.
  • ارتفاع صافي احتياطي النقد الأجنبي إلى 44,4 مليار دولار.

ووجه الرئيس نحو الاستمرار في تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي والاجتماعي الشامل، عن طريق انتهاج إصلاحات مؤسسية وتشريعية متكاملة، إلى جانب الإصلاح المالي والنقدي.

وأشارت وزيرة التخطيط خلال الاجتماع، لحصول مصر على المركز الأول والدرع الذهبي في مسابقة الابتكار الإداري التي نظمتها “المنظمة الإفريقية للإدارة العامة” من خلال مشروع “منظومة ميكنة تسجيل المواليد والوفيات“.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.