“حماية المستهلك” ينشر خطوات خفض قيمة فواتير الكهرباء.. تعرف

"حماية المستهلك" ينشر خطوات لخفض قيمة فواتير الكهرباء
وجه جهاز حماية المستهلك نصائح للمواطنين لخفض قيمة فواتير الكهرباء - أرشيف

وجّه جهاز تنظيم مرفق الكهرباء وحماية المستهلك بعض النصائح للمواطنين، لترشيد الاستهلاك وخفض قيمة فواتير الكهرباء الشهرية.

ونشر الجهاز، عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، بعض الخطوات البسيطة للتعامل مع الأجهزة الكهربائية، لترشيد الاستهلاك، وخفض قيمة فواتير الكهرباء الشهرية.

خطوات وإجراءات

وتضمنت توجيهات جهاز تنظيم مرفق الكهرباء وحماية المستهلك لخفض قيمة فواتير الكهرباء الشهرية الآتي:

  • نزع فيشة شاحن الهاتف المحمول أو غيره من أنواع الشواحن من مقبس الكهرباء حال عدم استخدام جهاز المحمول، تجنبا لاستهلاك طاقة كهربائية مهدرة (وهو ما يسمى وضع الاستعداد).
  • فصل جميع الأجهزة من الكهرباء بشكل كامل قبل النوم.
  • تقليل درجة سطوع شاشة التلفزيون.

وفي السياق، أشار الجهاز إلى أنه يستقبل الشكاوى بشأن مشكلات فواتير الكهرباء الشهرية وغيرها، ويدرسها طبقا للخطوات التالية:

  • تقديم الشكوى في إدارة شركة توزيع الكهرباء التابع لها.
  • إذا لم يُجرَ حل الشكوى، يستقبل جهاز تنظيم مرفق الكهرباء وحماية المستهلك شكاوى المواطنين من مرفق الكهرباء.

على أن يقوم الشاكي باتباع الآتي:

  • استيفاء نموذج الشكوى المعد من قِبل الجهاز، وتسليمه للإدارة المختصة.
  • إحضار صورة من الشكوى المقدمة إلى شركة الكهرباء المختصة، ورد الشركة.

ويمكن تقديم الشكاوى الخاصة بفاتورة الكهرباء عبر الوسائل التالية:

  • التوجه إلى مقر الجھاز في ١ شارع المھندس ماھر أباظة، خلف نادي السكة مدینة نصر.
  • الموقع الإلكتروني للجھاز.
  • البرید ص.ب. 73-بانوراما أكتوبر– رقم بریدي 11811 شارع صلاح سالم.
  • الإیمیل الخاص بتلقي شكاوى المواطنين.
  • الفاكس الخاص بالجهاز على رقم (23421479).
  • الاتصال على التلیفون رقم 23421475 (داخلي 154).

فواتير الكهرباء الشهرية

وكان حسام عفيفي، رئيس شركة شمال القاهرة لتوزيع الكهرباء، قد قال: إن هناك تعليمات مشددة لرؤساء شركات توزيع الكهرباء، لاتباع الآليات التالية، لحل مشكلات فواتير الكهرباء الخاطئة، منها:

  • مراجعة عينة عشوائية من القراءات بشكل دوري، للتأكد من صحتها قبل طباعة الفواتير.
  • تطبيق برنامج القراءة الموحد، الذي يعتمد على الفيديو والصور في تسجيل قراءة العداد خلال الشهر المقبل بجميع أنحاء الجمهورية، بعد التأكد من نجاح البرنامج.
  • التوسع في الاعتماد على العدادات مسبقة الدفع.

وفي مارس الماضي، تقدم نواب بالبرلمان بعدد كبير من طلبات الإحاطة، بسبب فواتير الكهرباء الخاطئة والتقديرات الجزافية التي تصل إلى درجة “الخيال العلمي” في الأرقام المقدرة، حسب تعبيرهم.

وأرجع النائب بكر أبو غريب، أسباب التقديرات الجزافية لفواتير الكهرباء، لعدم وجود العدد الكافي من قُراء العدادات، في ظل وقف التعيينات بوزارة الكهرباء، وبالتالي عدد القراء منخفض، مقابل زيادة أعداد الوحدات السكنية بالمدن الجديدة، قائلا: “القارئ بيغيب فترة طويلة، وبعد ذلك يقدم تقديرا جزافيا، وهذه كارثة كبيرة”.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.