الأوقاف: إحالة مخالفات عبد الله رشدي إلى النيابة

الأوقاف: إحالة مخالفات عبد الله رشدي إلى النيابة
إحالة عبد الله رشدي إلى النيابة بعد يوم واحد من وقفه عن العمل- أرشيف

أعلن أحمد عبد الرءوف، رئيس الإدارة المركزية للرقابة والتقويم بوزارة الأوقاف، إحالة ما وصفه بالمخالفات المتكررة للشيخ عبد الله رشدي، إمام وخطيب مسجد علي بن أبي طالب بمصر الجديدة، إلى النيابة العامة للتحقيق فيها.

ويأتي قرار إحالة ملف الداعية رشدي إلى النيابة بعد يوم واحد من قرار الأوقاف أمس، وقفه عن العمل ومنعه من صعود المنبر أو أداء الدروس الدينية بالمساجد أو إمامة الناس، لحين الانتهاء من التحقيق معه فيما “يبثه من آراء مثيرة للجدل ومنشورات لا تليق بأدب الدعاة”. بحسب مذكرة وكيل الوزارة لشئون الدعوة.

وذكر وكيل وزارة الأوقاف في المذكرة: “أن بعض منشورات عبد الله رشدي لا تليق بأدب الدعاة أو الشخصية الوطنية المنضبطة بالسلوك القويم، وأنه يتجاوز تعليمات الوزارة”.

عبد الله رشدي

وقالت الوزارة أمس بناء على مذكرة وكيل الوزارة: “إن شخصية الإمام على مواقع التواصل لا تنفصل عن شخصيته على المنبر، إذ لولا شخصيته كإمام ما التفت الناس إلى آرائه على مواقع التواصل”.

وأضافت الأوقاف: “أن الآراء الجدلية التي يبثها المذكور تُحسب بصورة أو بأخرى على المؤسسة التي ينتمي إليها، وكأنها تقرّه على آرائه”.

وجاء إيقاف رشدي بعد اتهامات من الصحفي محمد الباز للداعية المذكور، بالإساءة للدكتور مجدي يعقوب، وإثارة فتنة طائفية، وهو ما نفاه رشدي، وكتب على صفحته بموقع فيس بوك أمس: “‏صدر قرار من وزارة الأوقاف بوقفي عن العمل الدعوي وإحالتي للتحقيق كما حدث من قبل.
‏المهم أنني علمت بالقرار من صفحة الصحفي محمد الباز والذي نشر الخبر قبل نشره على موقع الوزارة الرسمي بثلاث دقائق”.

‏صدر قرار من وزارة الأوقاف بوقفي عن العمل الدعوي وإحالتي للتحقيق كما حدث من قبل.‏المهم أنني علمت بالقرار من صفحة الصحفي…

Geplaatst door ‎عبدالله رشدي – Abdullah Rushdy‎ op Maandag 24 februari 2020

وكانت وزارة الأوقاف قد قررت في ديسمبر الماضي، إحالة عبد الله رشدي للتحقيق بديوان عام الوزارة، وفق ما أعلنه صبري ياسين، رئيس قطاع المديريات بالأوقاف.

وقبل إحالته للتحقيق، كانت الوزارة قد أصدرت بيانا عبر موقعها الرسمي، قالت فيه: إن “من يستخدم صفحته، أو المنبر أو المسجد، للإساءة لأي شخص أو جهة أو مؤسسة، أو أي كيان من كيانات الدولة، سواء كان إماما أم إداريا أم عاملا، أم منتسبا بأي صفة إلى الأوقاف فهو أمر مرفوض ولن نقبله”.

وقف برنامج

وفي 22 نوفمبر الماضي، قررت قناة المحور، وقف برنامج عبد الله رشدي “شريان الخير”، بعد عرض حلقة واحدة منه.

وأوضحت التزامها بقيم المجتمع، وعدم المساس بها، ونشر الفهم الصحيح للرسالات السماوية، مع إعلاء المصلحة الوطنية وقيم التآخي والمحبة.

عبد الرحيم التهامي

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.