اتحاد الكرة يعتمد أول أطقم حكام تجربة VAR (أسماء)

اختيار حكام للعمل في تجربة VAR
اتحاد الكرة يعلن أسماء أول ستة حكام في تجربة VAR - أرشيف

أعلن اتحاد الكرة في مصر اعتماد أول أطقم حكام في “تجربة VAR” التي سيُجرى استخدامها مع بداية الدور الثاني للدوري.

والحكام هم: أحمد جمال، وأحمد حمدي، وإبراهيم محجوب، ومحمود ناجي، ومحمد يوسف وسعيد حمزة، ومحمد الحنفي، وطارق مجدي، وعمرو الشناوي، وخالد جمال، ومحمد أبو خاطر، ومحمد الصباحي، ومحمد سلامه، ووائل فرحان.

كما جرى الاعتماد في تجربة VAR على كل من الحكام الدوليين: جهاد جريشة، ومحمد معروف، ومحمد عادل، وإبراهيم نور الدين، وأحمد الغندور، ومحمود أبو الرجال.

وفي السياق، اختتم الفوج الثالث من حكام تجربة VAR تدريباته، وعددهم 24 حكما، منهم ثمانية حكام ساحة، وثمانية حكام var، وثمانية حكام مساعدين var.

تجربة VAR

وفي سياق الحديث عن اختيار أطقم الحكام في تجربة VAR، أعلن جمال الغندور، رئيس لجنة الحكام باتحاد الكرة، أن مباريات الدوري ستشهد تواجد ستة حكام مع بداية التجربة، منهم أربعة في الملعب، وحكمان في غرفة الفيديو.

وقال: إن مسئولي الجبلاية يعملون جاهدين خلال الفترة الجارية من أجل تطبيق تجربة VAR، بداية من الدور الثاني بمسابقة الدوري المصري الممتاز، مشيرا إلى هناك شكوكا بشأن تطبيق تقنية حكم الفيديو بداية من الدور الثاني، وأن تطبيقه من الدور الثاني قرار غير رسمي حتى الآن.

ومنذ أيام، أعلن مسئولو اللجنة الخماسية باتحاد الكرة أنه سيُجرى تطبيق تجربة VAR في 19 ملعبا، والمقرر استضافتهم للدوري المصري الموسم الجاري 2019–2020.

ووقّعت اللجنة الخماسية لإدارة اتحاد الكرة، برئاسة عمرو الجنايني، رسميا عقود تطبيق تقنية الفيديو في الدوري المصري مع شركة إسبانية لمدة ثلاث سنوات ونصف بداية من الدور الثاني من عمر المسابقة هذا الموسم.

ارتفاع التكلفة

ورغم اتفاق الجميع في أن تجربة VAR تهدف إلى إنصاف الحق، وإعطاء كل فريق حقة، فإنها تواجه انتقادات وصعوبات عديدة، فهناك مَن يرى أنها تُفقد كرة القدم شيئا من متعتها، بينما أشار آخرون إلى معوقات، مثل: تكلفتها العالية، وما تحتاجه من وقت للتدريب، وأن الملاعب غير مستعدة لتطبيقها.

وانتقد مصدر مطلع داخل لجنة الحكام الرئيسية في اتحاد الكرة، خلال تصريحات صحفية، ارتفاع تكلفة تطبيق تقنية حكم الفيديو “تجربة VAR”، موضحا أن التقنية لها سيستم خاص بها، ولها شركات متخصصة، يُشرف عليها فيفا.

ولفت إلى أن اتحاد الكرة يريد أن يُفعّل التقنية، وعليه أن يشتري هذا السيستم بملايين الدولارات، ويتحمل تكلفة تدريب الفنيين، ثم الحكام من قِبَل مسئولي الشركة صاحبة السيستم.

وأعلن الاتحاد في وقت سابق أن تكلفة تطبيق تقنية VAR بالدوري المصري ستصل إلى مليون يورو في الموسم الواحد، ما يعادل 18 مليون جنيه مصري تقريبا، بواقع 3 آلاف يورو في المباراة الواحدة تقريبا، وذلك في حال استئجار الأجهزة، وليس شرائها.

رقية كمال

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.